اخبار عاجلة
الرئيسية » اخبار العراق » اطلاق سراح مفتي “داعش” المعروف بصاحب اللحية البيضاء مقابل رشوة

اطلاق سراح مفتي “داعش” المعروف بصاحب اللحية البيضاء مقابل رشوة

شبكة عراق الخير:

اعلن المتحدث باسم حشد نينوى عن اطلاق سراح مفتي “داعش” المعروف بصاحب اللحية البيضاء مقابل رشوة، بعد أن ألقت القوات العراقية القبض عليه مؤخرا مختبئا في ضواحي الموصل، حسب ما ذكرته صحيفة “عكاظ”.

وأكد المتحدث باسم حشد نينوى زهير الجبوري إطلاق سراح مفتي داعش، مشيرا إلى أن هناك الكثير من حالات إطلاق سراح الإرهابيين بسبب الفساد، رغم أن معدلها تراجع عما كان عليه من قبل .. “حسب ادعائه”

وقال الجبوري لـوسائل اعلام محلية ، إنني “كنت متواجدا في منطقة بمدينة الموصل، وقامت قوة من استخبارات الشرطة بإلقاء القبض على شخص، وبعد السؤال عنه قالوا إنه كان مفتيا في الجانب الأيمن من الموصل تابعا لداعش، وقد سألنا عدة جهات وأكدت أنه فعلا كان مفتيا في التنظيم الإرهابي”، مضيفا أنه تم إطلاق سراحه لاحقا مقابل مبلغ مالي قدره 7 آلاف دولار.

يشار إلى أن صاحب اللحية البيضاء المعروف باسم أبو عمر، واحد من الإرهابيين المعروفين في مدينة الموصل أثناء سيطرة التنظيم، الذين أثاروا الذعر بين سكان المدينة، وكان مشهورا برجم الناس بالحجارة حتى الموت.

فيما اصدر توضيح موخرا هذا اليوم من  قيادة عمليات نينوى يبين حقيقة إطلاق سراح الارهابي  المدعو بـ”مفتي الموصل” ,ومن منطلق الواجب المهني والاعلامي والاخلاقي لشبكتنا ىننشر هذا التوضيح ,حيث ذكر بيان لاحقا , لقيادة العمليات:

” تروج صحف ووكالات أنباء بين الحين والآخر أخبارا ملفقة لقضايا حساسة بقصد ارباك الأجهزة الأمنية والتقليل من جهدها الوطني في مكافحة الارهاب، وتعد قصصاً وهمية لوقائع غير موجودة في الأصل كما ورد في صحيفة {عكاظ} عن دعوى إطلاق سراح الارهابي عز الدين طه أحمد وهب الذي عمل حتى حين تحرير الموصل مفتياً لها، وأودع التوقيف بانتظار المحاكمة أصولياً”.
واضاف ” وفي الوقت الذي تنفي فيه قيادة عمليات نينوى نفيا قطعاً حصول عملية إطلاق سراح ولأي سبب كان فإنها تلفت انتباه الصحيفة المذكورة وتحثها على توخي الدقة في نقل الخبر، وأن لا تضع نفسها جهة لترويج الاشاعات الضارة والاخبار المثيرة بالضد من السلم الاجتماعي العراقي”

اترك رد

%d مدونون معجبون بهذه: