اخبار عاجلة
الرئيسية » اخبار العراق » التغيير: سنسحب وزراءنا رسميا من حكومة اقليم كوردستان‌

التغيير: سنسحب وزراءنا رسميا من حكومة اقليم كوردستان‌

التغيير-655x360

اعلنت حركة التغيير الكوردية، اليوم الاثنين، انه لا داعي لاية اجتماعات وزيارات الى الاطراف السياسية قبل ان تعود الاوضاع الى ما كانت عليه في 12 من شهر تشرين الثاني الماضي، مشيرة إلى أنها ستسحب وزرائها في حال عادت الأوضاع إلى سابق عهدها.
وكانت رئاسة حكومة الاقليم قد منحت اجازة اجبارية لوزراء حركة التغيير في 12 من تشرين الاول من العام الماضي وتم ابعادهم من مناصبهم في الحكومة بعد حصول التوترات بين الحركة والحزب الديمقراطي الكوردستاني والتي وصلت الى حد قام الاخير كطرف اكبر في الحكومة بالغاء اتفاقه مع حركة التغيير للمشاركة في الحكومة وبقيت المشكلات عالقة لحد الان.
وقال مسؤول غرقة العلاقات الدبلوماسية في الحركة محمد توفيق رحيم في تصريحات لصوت امريكا في اشارة الى زيارة رئيس ديوان رئاسة الاقليم فؤاد حسين الى الاطراف السياسية، ان الحزب الديمقراطي الكوردستاني يعرف موقف حزبه والذي يتلخص في تطبيع الامور في كوردستان وقبل ذلك فان الحركة لا تعد اي اجتماع ضروريا.
واضاف رحيم ان حركته ابلغت جميع الاطراف ان الحكومة الحالية في الاقليم لا تستطيع القيام بمهامها ولا احد يعرف كيف تستخدم صلاحياتها وبيد من صلاحياتها، مبينا ان الوزراء لم يستطيعوا اداء مهامهم ولذلك فان بقاء حركة التغيير او اي طرف آخر فيها لن يكون له نتيجة.
وتابع رحيم انه اذا تم تطبيع الامور فان جميع الاحتمالات مفتوحة امام حركته وسيتم سحب الوزراء بشكل رسمي.
وتأتي تصريحات رحيم الذي يعد مقربا من المنسق العام لحركة التغيير نوشيروان مصطفى، في وقت اشارت في المعلومات الى ان الاخير استقبل ليلة امس رئيس ديوان رئاسة الاقليم فؤاد حسين في السليمانية وعقد معه اجتماعا.
واضافت المعلومات الى ان حسين قام خلال الايام الماضية بزيارة عدد من الاحزاب والاطراف السياسية والتقى خلالها نوشيروان مصطفى بعيدا عن اعين كاميرات الصحافة.

اترك رد