اخبار عاجلة
الرئيسية » غير مصنف » الجعفري يتقاضى راتب معاقين عقليا قبل 2003في لندن

الجعفري يتقاضى راتب معاقين عقليا قبل 2003في لندن

شبكة عراق الخير والمحبة : متابعة

افادت انباء من السفارة البريطانية في بغداد  ان الدكتور ابراهيم الجعفري كان يتقاضى راتبا عندما كان لاجئا  انسانيا في بريطانيا وقد منح هذا الراتب نظرا لحالته النفسية الصعبة والدقيقة التي حولته لجنة طبية بريطانية متخصصة صدرت تقريرها النهائي, وشخصت حالته بكونه يعيش هستيريا حادة تقتضي منعه من العمل, وإحالته للتقاعد وصرف رواتب.

 

الضمان الإجتماعي ليعيش حياته بهدوء بعيدا عن التوتر في الجزر البريطانية.

 

قد اشارة  صحيفة السياسة الكويتية في عدد سابق لها  ان وزير الخارجية العراقي ابراهيم الجعفري في بريطانيا طيلة 12 عاما لم يمارس خلالها إختصاصه الطبي المفترض رغم كونه خريج كلية الطب في جامعة الموصل دورة العام 1973 , بل فشل في عمله الطبي لعدم تمكنه من إجتياز الإختبار اللازم أولا ولحالته النفسية . واضافة ان الجعفري الذي كان اسمه ابراهيم احمد الاشيقر تحول للعمل كحملدار أومرافق وواعظ ديني لحملات الحج للاجئين العراقيين القادمين من بريطانيا وإسكندنافيا مودعا حياة الطب والسياسة.

 

وذكرة الصحيفة   حين يتحول متقاعد نفسي لرئيس حكومة في بلد يعج بالمرضى النفسيين مثل العراق. فتصوروا الكارثة والمصيبة السوداء. وفعلا كانت فترة حكم الجعفري من أبشع فترات الحكم في العراق, حيث جرت فصول دموية وكوارث إنسانية رهيبة, حتى أضطرت الأوضاع المتدهورة الأميركان للضغط من أجل إقالة الجعفري وإسناد السلطة لنائبه في الحزب الدعوي نوري المالكي صيف العام 2006, .

 

وقالت في العراق دائما الفاشلون هم الذين يصنعون التاريخ , وهم الذين يحددون منعطفاته الحاسمة وهم الذين كانوا سببا في ضياعه وإدخال شعبه في متاهات الفشل وسكة الندامة, ما حصل من فوضى فكرية وسياسية واختلاط للأفكار والتصورات مرده الأساس بؤس وفشل النخبة السياسية الحاكمة والمعتمدة على السفسطائية ولغو الكلام

وكالات

اترك رد

%d مدونون معجبون بهذه: