اخبار عاجلة
الرئيسية » اخبار العراق » الحسناوي:الكشف عن شركات ومقاولين يتعمدون تخريب قضاء الهنديه لاثارة الشارع ضد الحكومة

الحسناوي:الكشف عن شركات ومقاولين يتعمدون تخريب قضاء الهنديه لاثارة الشارع ضد الحكومة

اعتبر رئيس مجلس قضاء الهندية في محافظة كربلاء مصير القضاء بيد شركات ومقاولين فاشلين يستخدمون أموال العراق لتخريب العراق، متهما شركة شهد الحضارة بأنها تعمدت تخريب القضاء لأجل إثارة الشارع ضد الحكومة المركزية والحكومة المحلية.
وقال محمد عبد الفتاح الحسناوي “لوسائل اعلام محلية ” ان قضاء الهندية يمر باسوء وضع خدمي نتيجة لمشروعين وزاريين تابعين لوزارة البلديات السابقة وهما مشروع مجاري الهنديه الموحد لشركة واحة الجنوب وهي شركة عراقية يملكها شخص من بغداد، ومشروع تبليط وتأهيل حيين في قضاء الهنديه وهما حي الضباط والحي العسكري وأربع شوارع متفرقة اخرى وهم شارع الامام ابوهاشم وشارع المستشفى وشارع كورنيش نهر الفرات وشارع كورنيش جدول الكفل وتنفذ من قبل شركة شهد الحضارة التي يملكها شخص من اهل الفلوجة قام ببيعها الى شخص اخر من اهل الفلوجة والاخير قام ببيعاه الى شخص ثالث من الحويجة، بمبلغ (14) مليار دينار، مبينا ان هذا موثق بكتب رسمية مرفوعة الى مجلس المحافظة.

واضاف الحسناوي بأنه يعتقد ان شركة شهد الحضارة تعمدت تخريب قضاء الهنديه لاجل اثارة الشارع ضد الحكومة المركزية وضد الحكومة المحلية، لان المشروع الذي تنفذه الشركة المذكورة بسيط جدا وليس به لمسات فنية او معمارية، جازما بان هذا الاهمال متعمدا ليضع قضاء الهنديه في هذا الوضع المربك، وان هاذين المشروعين سبب تدمير المدينة بالكامل على حد قوله.

واتهم رئيس مجلس القضاء ما سماهم بالشركات والمقاولين الفاشلين باستخدام اموال العراق لتخريب العراق وبأن الاموال التي تعمر البلد تستخدم لتخريب البلد وارجاعه الى المربع الاول، متسائلا عن سبب الذي جعل وزارة الاسكان والاعمار تحيل عدة مشاريع وهي مشروع جسر الهنديه الجديد وكذلك الطريق الحولي وتقاطعات مجسرة عدد (2)جميعها على شركة واحدة هي (شركة ارض السدو)، مستغربا من تغاضي دائرة المفتش العام في الوزارة وهيئة النزاهه عن احالة عدة مشاريع وصلت قيمتها الى اكثر من (45) مليار دينار عراقي الى هذه الشركة بالذات رغم فشلها في تنفيذ جميع هذه المشاريع التي تمثل البنى التحتية ويتوقف عليها كل عمل البنى الفوقية.

وناشد الحسناوي الحكومة لانقاذ قضاء الهنديه بان تشكل هيئة تسمى هيئة تنفيذ المشاريع من المهندسين والعلماء والملاحظين من شركات التصنيع العسكري المنحل وتنفيذ المشاريع بمعدات الدولة، بعد سحب العمل فورا من هذه الشركات الفاشلة وبان هذا سوف يخفض ما نسبته 50% من الاسعار التي تعطى للمقاولين الفاسدين، فالى متى تبقى معالجة اسباب الفشل بفشل اخر بحسب تعبيره.

ويذكر ان الاحسناوي له مناشدات سابقة على تلكا المشاريع

على هذا الرابط اضغط هنا 

وكالات

اترك رد