اخبار عاجلة
الرئيسية » اخبار العراق » الديمقراطي: لم نطلب توسط احد ويجب وضع حد لتصرفات التغيير
الديمقراطي: لم نطلب توسط احد ويجب وضع حد لتصرفات التغيير

الديمقراطي: لم نطلب توسط احد ويجب وضع حد لتصرفات التغيير

نفى الحزب الديمقراطي الكوردستاني الذي يتزعمه رئيس اقليم كوردستان مسعود بارزاني، اليوم الاثنين، ان يكون قد كلف اي شخص او جهة للتوسط بينه وبين حركة التغيير، مشددا على “وضع حد” لحركة التغيير لكي لا تركب مرة اخرى موجة احتجاجات واعتصامات عدد من الشرائح وتحريف مسارها.

وجاء في بيان للمكتب السياسي للحزب الديمقراطي، ورد لشفق نيوز، ان عددا من المؤسسات الاعلامية الداخلية في الاقليم بما فيها القنوات التلفزيونية والمواقع والصحف وعدد من الوسائل الاعلامية خارج الاقليم تتحدث منذ ايام عن وسلطة بين الديمقراطي والتغيير، لافتا الى ان  الحزب لم يطلب الوساطة من اي شخص او جهة سياسية ولا يأخذها بالاعتبار.

وعلل البيان هذا الموقف الى الاحداث الاخيرة نتيجة للتصرفات غير اللائقة والمعادية للمصالح القومية والوطنية العليا والبعيدة عن الاعراف السياسية التي بدرت من حركة التغيير.

واضاف انه في هذه الاوقات تقاتل فيها قوات الپيشمرگة بدعم واسناد من الجماهير في حرب صعبة وقاسية على طول جبهة يتجاوز الالف كيلومتر ضد ارهابيي تنظيم “داعش”، وفي ظل مجموعة من الازمات المفروضة على الشعب الكوردستاني، فان حركة التغيير تقوم بالتضليل والمخططات وتسير اطفال ومراهقي عدد من المناطق وتحرضهم على الاستخفاف بمقرات الحزب وحرقها وتهديد اعضاء وكوادر الحزب لقتلهم واسقاط عدد من الاشخاص ضحايا هذه المؤامرة.

واضاف ان التغيير اراد خلق الفوضى والتخريب في عموم مناطق كوردستان للاساءة لسمعة الاقليم والتسبب في قلق قوات الپيشمرگة والجماهير الكوردستانية، مبينا ان جميع هذه التصرفات التي بدرت من التغيير جديرة بوضع حد لها لكي لا يركبوا موجة بعض الاحتجاجات والاعتصامات التي تقوم بها بعض الشرائح الاجتماعية وتحريفها عن مسارها لكي تواجه بالرفض من جميع الطبقات والشرائح المجتمع الكوردستاني وتواجه العقوبات القانونية.

واشار الى انه من اجل هذا ينفي الحزب الديمقراطي الانباء والمنشورات التي تحدثت عن وساطات محلية اوخارجية.

اترك رد

%d مدونون معجبون بهذه: