اخبار عاجلة
الرئيسية » اخبار العالم » الرئيس السوداني يتعرض لعملية نصب واحتيال

الرئيس السوداني يتعرض لعملية نصب واحتيال

resizer (1)

تسعى المخابرات السودانية الى حماية الرئيس السوداني عمر البشير من السخرية بعد تعرضه الى عملية نصب.

وتعيش السودان حالة من الصدمة، إثر انكشاف تعرض رئيس البلاد لخدعة نصب على يد سيدة أوهمته بإرسال اللاعب الأرجنتيني الشهير ميسي، له قميصه كهدية، الخبر حينها تناقلته الصحف السودانية باهتمام بالغ مصحوبا بصور تجمع بين الرئيس بالسيدة التي جاءت من لندن إلى الخرطوم لتوقع رئيس الجمهورية في فخ سبب له حرجا بالغا أمام شعبه.

تفاصيل واقعة النصب على الرئيس كشفها الصحفي الرياضي الأمين الخير لصحيفة “التغيير” السودانية، بتصريحاته عن تواصله مع مدير إعلام نادي برشلونة “جوزيه تيريز” للتحقق من صحة القصة، أو نفيها وأشار إلى تلقيه لرسالة من النادي الإسبانى تؤكد عدم علم النادي بقصة إهداء قميص اللاعب أو معرفته بالسيدة التي ظهرت في الصورة إلى جانب البشير.

وتعمل “اليسا بلاسكو” التي نجحت في خداع الرئيس السودانى في قسم العلاقات الخارجية بشركة Leading Edge-investment Guides التي تعمل على الترويج للفرص الاستثمارية ومقرها لندن، وتركز نشاطها على الترويج للاستثمار في أفريقيا وآسيا، حسب موقعها الإلكتروني.

وفي هذا السياق، أعدت هذه الشركة كتابًا إرشاديًا عن الاستثمار في السودان تحت عنوان “السودان 2016: دليل الاستثمار”.

وقال السكرتير الصحفي للرئيس عمر البشير لموقع “الجزيرة نت”، “زارت بلاسكو السودان بغرض التعريف بالدليل الذي أعدته وتسليم نسخة منه لوزارة الاستثمار، وخلال الزيارة طلبت ترتيب مقابلة مع الرئيس السوداني بغرض عرض نتائج بحث آفاق الاستثمار السوداني وتسليمه نسخة من الدليل”.

وأضاف، إن الزائرة سبق أن تواصلت مع اللاعب ميسي ليهدي قميصًا موقعًا منه لرئيس السودان، وتجاوب فوريًا لهذا الطلب، وتم إهداء القميص للرئيس خلال هذا اللقاء.

بينما نشرت الشركة عبر موقعها على الإنترنت صورة بلاسكو وهي تسلّم لكتاب “السودان 2016: دليل الاستثمار” للرئيس السوداني، وكتبت أسفل الصورة في 29 يوليو 2016 “ممثلة الشركة تسلم نسخة من الكتاب وقميص هدية من نادي برشلونة” دون الإشارة إلى صاحب القميص أو تفويض ميسي لها بإهداء قميصه نيابة عنه للرئيس السودانى.

التطور اللافت في الواقعة هو تدخل الأجهزة الأمنية السيادية في السودان، للتوقف عن نشر الواقعة التي لاقت سخرية في الأوساط الإعلامية، وتم توجيه رؤساء التحرير بعدم تناول حادثة تكريم الرئيس البشير؛ بالقميص المزعوم الذي قيل إنه يخص نجم برشلونة ليونيل ميسي.

وأخبرت مصادر مطلعة صحيفة “الراكوبة” السودانية؛ أن المخابرات السودانية حظرت على الصحف أيضا تناول أي تطورات لحادثة النصب على الرئيس؛ سواء إن كان سلبا أو إيجابا

 

اترك رد

%d مدونون معجبون بهذه: