اخبار عاجلة
الرئيسية » تحقيقات وتقارير » الشاي الحار يضاعف خطر الإصابة بسرطان المريء

الشاي الحار يضاعف خطر الإصابة بسرطان المريء

شبكة عراق الخير:

اكد خبراء من أن شرب كوب حار من المشروبات الساخنة يضاعف خطر الإصابة بسرطان المريء , وتبيّن دراسة جديدة أن المياه الحارقة تدمر بطانة الفم والحنجرة والمريء، ويمكن أن تغذي الأورام.

وقال العلماء إن الأفراد الذين شربوا 3 أكواب حارة من الشاي أو القهوة، بدرجة حرارة أعلى من 60 درجة مئوية، زادوا من خطر إصابتهم بالمرض بنسبة 90%.

وتعد درجة الحرارة هذه أقل من الإرشادات الرسمية الصادرة عن منظمة الصحة العالمية، والتي تنصح بشرب فنجان القهوة بدرجة حرارة أقل من 65 درجة مئوية. كما أن شرب الشاي بحرارة تزيد عن 75 درجة مئوية، يزيد من خطر الإصابة.

وقال باحثو جامعة طهران للعلوم الطبية في إيران، إن نتائجهم تنطبق على المشروبات الساخنة الأخرى، بما في ذلك القهوة والشوكولاتة الساخنة.

وأوضح كبير معدي الدراسة وطبيب الأورام، فرهاد إسلامي، قائلا: “يستمتع الكثير من الناس بشري الشاي والقهوة أو غيرها من المشروبات الساخنة. ومع ذلك، فإن شرب الشاي الساخن جدا يمكن أن يزيد من خطر الإصابة بسرطان المريء. لذا يُنصح بالانتظار حتى تبرد المشروبات الساخنة قبل شربها”.

وقال الدكتور إسلامي: “يمكن أن يكون من المعقول إجراء تقييم للصحة العامة على النتائج هذه، الشاملة لجميع أنواع المشروبات، وننصح الناس بانتظار المشروبات لتبرد إلى أقل من 60 درجة مئوية قبل شربها”.

وأضاف موضحا: “على حد علمنا، هذه هي الدراسة الاستطلاعية الوحيدة واسعة النطاق في العالم، التي يجري فيها قياس درجة حرارة شرب الشاي الفعلية من قبل موظفين مدربين”.

ويعتقد الباحثون أن الحرارة يمكن أن تجرح المريء، ما يؤدي إلى التهاب يمكن أن يسبب تلف الحمض النووي وإنتاج طاقة المواد الكيميائية المسببة للسرطان. كما يمكن أن تضعف قدرتها على العمل كحاجز للسموم الضارة، مثل الكحول والتدخين.

وتجدر الإشارة إلى أن الأشخاص في الستينات والسبعينات من عمرهم، هم الأكثر عرضة لخطر الإصابة بسرطان المريء، الذي تشمل أعراضه: صعوبات في البلع وعسر الهضم المستمر أو الحرقة، وفقدان الشهية والوزن، وألم في أعلى البطن أو الصدر أو الظهر.

اترك رد