اخبار عاجلة
الرئيسية » مقالات » الشعب يعارض الحكومة
اسعد عبدالله عبدعلي

الشعب يعارض الحكومة

شبكة عراق الخير : اسعد عبدالله عبدعلي

الشعب يعارض الحكومة

بعد ان يأس الناس من الطبقة السياسية وادرك نفاقها وكذبها، وانها لن تصدق معه ابدا، فانه بدأ يلجأ الى اسلوب الضغط على الطبقة الحاكمة، عبر اعتصامات في الشوارع بغية تنفيذ مطالبه بالخدمات، وهو نوع من التطور في وعي المجتمع، عبر حراك جمعي.

 وقد ابتدأت الشرارة في منطقة الحسينية، حيث فاز اهل المنطقة بتبليط الشوارع، وتبعهم اهل منطقة جسر ديالى، وها هم اهل مناطق (المعامل وحي النصر والبتول والرشاد والولداية) معتصمين منذ عشرة ايام، الى ان يحصلون على حقوقهم من “لصوص الخضراء”…وتبعهم اعتصامات سبع البور..فهي كشعلة النار تنتقل من حي الى اخر بسبب فساد احزاب الحكم طيلة 15 سنة من السرقة والهدر لاموال البلد.

الاخبار الاخيرة تتحدث عن ثورة قادمة تنطلق من مدينة الصدر، قد تعطل الحياة في كامل مدينة بغداد، ان لم تستجب الحكومة العفنة لمطالب الشعب البائس، ستنطلق من شارع الداخل، وتهدد ان لم تستجب حكومة الخضراء لمطالبهم بالخدمات، فانهم سيقطعون شارع القناة بنصب خيام المعتصمين، ويقطعون الرصافة عن الكرخ، الى ان تنصاع زمرة الخضراء لمطالبهم المشروعة.

وكل هذه الاعتصامات تهدد بمقاطعة الانتخابات، ان لم يستجب زمرة الخضراء وزبانيتها المنتفعة لمطالب الجماهير المشروعة.

 السؤال الكبير ماذا ستفعل حكومة الخضراء واذنابها، اما تحدي خطير جدا يهدد عرشها الذي فعلت كل قبيح كي يدوم لها، وهنا نتسأل:

هل تستطيع ان تلبي كل الطلبات وهو امر صعب لانها طبعت على السرقة والكسل؟

ام ستلجأ للقوة لفض الاعتصامات، وقد تكون ردود الفعل غير متوقعة؟

او تعود لاسلوبها القديم بترغيب قيادات المعتصمين بالمال والتعيينات وتطالبهم بانهاء الاعتصامات “اسلوب الشيطان” وهو ديدن السطلة الحاكمة؟

اترك رد

%d مدونون معجبون بهذه: