اخبار عاجلة
الرئيسية » اخبار العراق » العبادي: البعثيون يقودون إرهاب داعش

العبادي: البعثيون يقودون إرهاب داعش

البعث الصدامي تحالف مع الشيطان المتمثل بداعش الإرهابي وان عصابات داعش اغلب قياداتها من البعث الصدامي.

دعا رئيس الوزراء حيدر العبادي، السبت، جميع السياسيين إلى عدم “المتاجرة” بدماء مقاتلي الحشد الشعبي لأمور سياسية، وفيما أشار إلى أن هناك تحالفا بين حزب البعث المنحل وما أسماه بـ”الشيطان” المتمثل بتنظيم داعش، أكد أن أغلب قيادات الأخير تنتمي لـ”البعث الصدامي”.

يأتي ذلك في وقت تستعد فيه  القوات الامنية لتحرير محافظة الأنبار (غرب)، حيث يترسخ الصراع الدائر في البلاد بين العراقيين وقوى الارهاب، فيما تعمل قوى سياسية واقليمية تحت لافتات  طائفية، لجعل  العراق ساحة لحرب طويلة الامد .

وقال العبادي في بيان اطلعت عليه “ش ع خ”، إن “المتطوعين في الحشد الشعبي ضحوا بأنفسهم وبأرزاقهم ولم يأتوا من اجل راتب فهناك عدد كبير من المقاتلين قاتلوا ولم يسجلوا أسماءهم في الرواتب”، داعيا جميع السياسيين إلى “عدم المتاجرة بدماء أبناء الحشد لأمور سياسية لأنه يدافع عن كل العراقيين وفتوى المرجعية المباركة تقول ذلك، وقد طالبته برفع العلم العراقي”.

وأضاف العبادي، أن “البعث الصدامي تحالف مع الشيطان المتمثل بداعش الإرهابي وان التنظيم اغلب قياداتها من البعث الصدامي”، مبينا أن “داعش يدعو إلى حياة بائسة وموت بائس ونحن ندعو إلى حياة كريمة”.

وفي ذات السياق، فان سياسة رئيس الوزراء العراقي حيدر العبادي تواجه ضغوطا داخلية وخارجية لثنيه عن القضاء على الارهاب والفساد.

ففي حين تحاول اطراف كردية الى اشعال الأزمة بين بغداد واربيل عبر التلويح بضم كركوك الى الاقليم،

وتصدير النفط بصورة غير مستقلة، تروج قوى سنية الى مزاعم انتهاكات بحق المدنيين في الفلوجة.

يذكر ان العبادي أكد، في (5 آذار 2015)، أن البعث “حزب متآمر لا ينفع الحوار معه”، مبينا أن البعثيين الذين تعاونوا مع تنظيم داعش لا مكان لهم في العراق.

اترك رد

%d مدونون معجبون بهذه: