اخبار عاجلة
الرئيسية » اخبار العراق » العبادي يعلن إرسال “قوة ضاربة” لفرض الأمن في البصرة

العبادي يعلن إرسال “قوة ضاربة” لفرض الأمن في البصرة

شبكة عراق الخير : أعلن رئيس الوزراء حيدر العبادي، الثلاثاء، عن إرسال “قوة ضاربة” من بغداد لفرض الأمن في محافظة البصرة، وفيما أبدى رفضه أن يتحول الخلاف في الرأي إلى عبث بالأمن وتردي بالخدمات، شدد على أن القتال بين العشائر أمر غير مقبول.

وقال العبادي خلال مؤتمر الإعلان الرسمي لمجلس عشائر ومكونات محافظة البصرة، بحسب بيان لمكتبه تلقت “ش ع خ ” نسخة منه، إن “القتال بين العشائر غير مقبول ولا يمكن للبعض القليل أن يمزق وحدة النسيج المجتمعي للبصرة فامن المحافظة من امن العراق وللأسف مع انتصاراتنا على عصابات داعش الإرهابية فان البعض يثير النزاعات والخلافات التي تؤدي إلى خروق أمنية”.

وأضاف العبادي، “أننا لا نقبل أن يتحول الخلاف في الرأي إلى عبث بالأمن وتردي بالخدمات والفساد لذلك فهناك قوة ضاربة جاءت من بغداد لفرض الأمن وهيبة الدولة وتحقيق الأمن المجتمعي للمحافظة”.

وتابع أن “جلسة مجلس الوزراء اتخذت اليوم مجموعة من القرارات لصالح البصرة وأهلها”، مشيرا إلى أن “هناك تحديات تواجه البلد وبالوحدة الوطنية سنتجاوزها ونكون أقوى فالبعض يريد استغلال الأزمات لإحداث الفوضى وهؤلاء يجب التصدي لهم”.

ووصل العبادي في وقت سابق من اليوم الثلاثاء، إلى البصرة وترأس جلسة لمجلس الوزراء هناك، وفيما اتهم البعض بمحاولة “الاستيلاء” على ثروات المحافظة بحجة الدفاع عنها، أكد أن إجراءات “صارمة” ستتخذ بحق الجهات التي تحاول العبث بأمن البصرة.

الموضوع في صور

اترك رد

%d مدونون معجبون بهذه: