اخبار عاجلة
الرئيسية » مقالات » الغارديان:المبادئ التي صنعت أونغ سان سوكي هي نفسها التي أسقطتها

الغارديان:المبادئ التي صنعت أونغ سان سوكي هي نفسها التي أسقطتها

شبكة عراق الخير:

نشرت صحيفة “الغارديان” البريطانية، الاربعاء، مقالا عنونته قائلة “المبادئ التي صنعت أونغ سان سوكي هي نفسها التي أسقطتها”.

ويقول المقال إن أونغ سان سوكي الزعيمة السياسية البورمية كانت تتمتع بسمعة طيبة وينظر إليها العالم بكل تقدير واحترام حتى فترة قريبة عندما سقطت من هذه المكانة خاصة بعد تقرير الأمم المتحدة الأخير عن المذابح العرقية للروهينغا.

وتوضح جيفسكي أن رئيسة الحكومة البورمية لم يكن لها أي سلطة على العسكر، لكنها وحسب التقرير لم تستخدم أي سلطة أخرى تتمتع بها بحكم الأمر الواقع وبحكم منصبها أو موقعها الأخلاقي لمنع تفاقم الأحداث في إقليم راكين.

وتشير إلى أن تقرير الأمم المتحدة ارتكز على شهادات النازحين الروهينغا في بنغلاديش حيث أن اللجنة التابعة للمنظمة منعت من دخول بورما مضيفة ان السلبية التي اتسمت بها أونغ سان سوكي جعلتها في نظر تقرير الأمم المتحدة والعالم شريكة لقيادات العسكر في المذابح التي وقعت.

وتضيف جيفسكي أنها تشعر بالآسي لأن قيادات بورما العسكرية لن تخضع للمحاكمة بسبب ارتكاب جرائم حتى ولو قدم تقرير الأمم المتحدة المقبل والذي ينتظر أن يكون أكثر تفصلا ويصدر الشهر المقبل أدلة أكثر على تورطهم وذلك بسبب أن عمل كهذا سيكون بحاجة لتصويت في مجلس الأمن الدولي وهو الأمر الذي ستمنعه الصين في الغالب عبر حق النقض (الفيتو).
وتتعرض “أون سان سو تشي” الحاصلة على جائزة نوبل للسلام، إلى انتقادات حادة لالتزامها الصمت إبان أحداث شغب ولاية راخين، التي اندلعت سنة 2012، والتي تكررت لاحقًا سنة 2015 أثناء أزمة لاجئي الروهنغيا سنة 2015، إلى جانب ما وصف بعدم مبالاتها بما يتعرض له الروهينغيا (الأقلية المسلمة المضطهدة في ميانمار) من اضطهاد عرقي وديني.

وقد صرحت سو تشي للمراسلين في 2012، أنها لا تعلم ما إذا كان من الممكن اعتبار الروهينغيا مواطنين بورميين أم لا.

وقد رفضت سو تشي ـ في لقاء مع مذيعة بي بي سي مشعل حسين إدانة العنف ضد الروهينغيا، نافية تعرض مسلمي ميانمار لأي تطهير عرقي.

اترك رد

%d مدونون معجبون بهذه: