اخبار عاجلة
الرئيسية » اخبار اقتصادية » النائب جمال محمد يدعو لإعادة التفاوض بشأن جولات التراخيص النفطية

النائب جمال محمد يدعو لإعادة التفاوض بشأن جولات التراخيص النفطية

images

شددت لجنة النفط والطاقة النيابية ، اليوم الاربعاء ، على ضرورة اعداة التفاوض بشأن جولات التراخيص نظرا لانخفاض اسعار النفط العالمية, فيما اشارت الى ان الاتفاق السابق تم وفق اسعار مغايرة لما هي عليه اليوم.

عضو اللجنة جمال محمد في تصريح لـ”الاتجاه برس” تابعته ” شبكة عراق الخير ” اوضح ان الجميع متفق على ان جولات التراخيص بحاجة الى اعادة التفاوض لكونها وقعت عندما كان سعر برميل النفط اكثر من 100 دولار, اما الان فالاسعار قد تهاوت بشكل كبير, وفي وقتها فان تلك الجولات كانت مجدية فيما لو حافظت الاسعار على استقرارها, مبينا ان الوقت الحالي لا تتناسب فيه الاسعار مطلقا مع ما خطط له.

واضاف ان لجنة الطاقة طالبت وزارة النفط باعادة التفاوض مع الشركات التي تبنت هذه الجولات وبما ينسجم مع الاسعار الحالية للنفط والوضع المادي المتردي للبلد, مشيرا الى انه بامكان وزارة النفط ان تعيد التفاوض بشأن جولات التراخيص وفق القانون سيما وان اغلب الشركات ابدت استعدادها لذلك, نظرا لما يواجهوه من عدم استلام المبالغ المقررة,

وتابع محمد ان على الجهات المعنية ان تمضي بما يخدم القطاع النفطي وليس الشركات العاملة, وان ايقاف تلك الجولات افضل من المضي فيها على الوضع الحالي.

 

يشار الى ان لجنة الاقتصاد والاستثمار النيابية طالبت الحكومة بإعادة التفاوض مع شركات النفط العالمية لتعديل العقود الموقعة معها بعد أن أصبحت بنودها غير صالحة للعراق.

وقال عضو اللجنة عبد السلام المالكي، إن “جولات التراخيص جعلت نفط العراق شبه مرهون بيد هذه الشركات، ويمكن أن نسميه استعمار مبطن بطريقة قانونية، لم يأت بقوة السلاح”، مبينا أن ” “كلفة إنتاج النفط عالية جدا مقارنة بالأسعار العالمية”.

وأضاف أن “سعر برميل النفط العراقي يصل لنحو 25 دولاراً، فيما يصل سعر التكلفة إلى نحو (18 إلى 22 دولاراً)، وهي تكلفة كبيرة بالنسبة للعراق”، لافتاً إلى أن “الحكمة ملزمة بإعادة التفاوض مع الشركات العالمية بطريقة قانونية لفك القيد عن نفط العراق ورسم سياسة جديدة”.

 

اترك رد

%d مدونون معجبون بهذه: