اخبار عاجلة
الرئيسية » اخبار العراق » اوس الخفاجي :لا تلتقي “النجاسة مع القداسة”

اوس الخفاجي :لا تلتقي “النجاسة مع القداسة”

شبكة عراق الخير :قال القيادي في الحشد الشعبي، أوس الخفاجي، ان القيادي في تحالف البناء رئيس المشروع العربي، خميس الخنجر، “ليس أفضل منه”.وقال الخفاجي لوسائل اعلام “كان هناك حشد مقدس في السابق وليس اليوم بعد انغماس قادته في السياسة، فلا تلتقي النجاسة مع القداسة” حسب تعبيره.
وأضاف “عندما نتحدث عن بعض الإشكاليات لما تمارسه بعض مؤسسات الحشد {المديريات} لا تمثل كيان الحشد المقدس”.
ودعا الخفاجي قادة الحشد الى ان “يتسع صدرهم ولا يمارسون دور إنتقامي من {أوس الخفاجي}” عازياً دعوته هذه الى ان “كلامه يُعتبر مساً لهم”.
وبين “إذا صح كتاب فك إرتباط شركة {المعتصم} من وزارة الاعمار والاسكان وربطها بهيأة الحشد الشعبي، كإجراء اقتصادي، فنقول هل يحق لوزارة الدفاع فك ارتباط شركة في وزارة الصناعة والمعادن وربطها بها، وهل سيجوز لجميع الوزارات فك ارتباطها بالشركات؟”.
ولفت الخفاجي “هنالك مديرية في هيأة الحشد تسمى بمديرية الأمن مهمتها محاسبة المخطئ، لكن هل بالإمكان ان يستدعي مجلس النواب قائداً في الحشد كما فعل مع وزراء الامن؟”.
وقال “بعض القيادات التي دبت الى الحشد مارست أدواراً أخرى مثل دخول غير شرعي لبعض الموانئ والمفارز والشركات الاقتصادية وهناك قيادات مطلوبة وهربت” بحسب قوله.
وأكد “:ليس دورنا ان ندخل باب السياسة، ولا نحتاج لتدخل خارجي” مشيرا الى ان “المرجعية الدينية أثبتت أنها صمام الأمان ولكن ماذا تفعل هي أمام هذا الكم الهائل من ملفات الفساد؟”