اخبار عاجلة
الرئيسية » اخبار رياضية » بايرن ميونيخ يتلاعب بريال مدريد ويتوج بكأس أودي

بايرن ميونيخ يتلاعب بريال مدريد ويتوج بكأس أودي

شبكة عراق الخير والمحبة / تُوج بايرن ميونيخ، بطل الدوري الالماني، ببطولة كأس أودي الودية لكرة القدم، بعد فوزه القاتل على ريال مدريد، وصيف بطل الدوري الاسباني، بهدف نظيف، على استاد اليانز ارينا “معقل” الفريق البافاري في نهائي البطولة.

وسجل البديل البولندي روبرتو ليفاندوفسكي هدف الفوز لبايرن ميونيخ في الدقيقة (88) ليقود فريقه للفوز بالكاس “اودي” للمرة السادسة في تاريخ النادي البافاري.

ووصل الفريقان إلى المباراة النهائية عقب فوز الفريق الملكي على توتنهام الإنجليزي الثلاثاء بثنائية نظيفة، بينما حقق البافاري فوزاً سهلاً في ذات اليوم أمام ضيفه ميلان الإيطالي بثلاثية.

تفوق بايرن ميونيخ خلال الشوط الأول على ضيفه المدريدي في السيطرة والانتشار الهجومي والضغط على المنافس وحرم القائم بايرن ميونيخ من التقدم عبر تسديدة مولر، وقدم جوارديولا شوطا هجوميا رائعا في المقابل ظهر بينيتيز مدافعا وغاب عن الهجوم باستثناء فرصلة راموس وتسديدة لكروس.

بدا اللقاء بسيطرة تامة لأصحاب الأرض على الكرة وشكل فيدال وجوتزه ولام ومولر خطورة كبيرة ومبكرة على مرمى نافاس ،حارس ريال مدريد، وكانت اول فرصة لريال مدريد عبر تسديدة توني كروس التي مرت بجوار القائم في الدقيقة (8)، ولعب الونسو كرة بكعب قدمه مرت من فوق العارضة قبل ان يسدد كرة اخرى في الدقيقتين (10 و12).

وهدد البرازيلي كوستا مرمى نافاس عبر تحركاته السريعة وتسديداته الخطيرة التي ابعدها حارس الريال وخط دفاعه في الدقيقة (28)، وكاد مولر ان يتقدم لبايرن ميونيخ بعد تسديدة قوية مرت بجوار القائم (31)، وتصدى القائم المدريدي لتسديدة مولر التي ارتطمت بجسم راموس وغير اتجاهها (38).

ورد المجتهد توني كروس بتسديدة تصدى لها نوير ببراعة تبعها تشيرشيف بتسديدة ارتطمت في الدفاع البافاري ومحاولة اخرى من فازكويس انقذها نوير، وطالب لاعبو ريال مدريد بضربة جزاء بعد اعاقة بواتينج لراموس داخل منطقة الجزاء الا ان حكم اللقاء فيليكس بريش طالب باستئناف اللعب قبل ان ينهي الشوط الاول بالتعادل السلبي بين الفريقين.

وفي الشوط الثاني دفع جوارديولا بالبديل البولندي ليفاندوفسكي في الهجوم ليشكل المهاجم العملاق خطورة كبيرة على مرمى نافاس وخط دفاعي، بينما ظهر الريال مستسلما تماما على المستوى الهجومي ولم تظهر اي خطورة لخيسي وتشيرشيف وفازكويس وايسكو على مرمى نوير.

وتصدى القائم البافاري لتسديدة كروس (51)، وبعدها انقذ نوير تسديدة اخرى لكروس (64)، في المقابل اهدر ليفاندوفسكي هدفا محققا بعد فشله في لعب الكرة بالمرى الخالي وسددها خارج المرمى بجوار القائم.

وتصدى نافاس لتسديدات بواتينج وكروس وانقذ اكثر من فرصة مححقة للتهديف.

وسجل البديل ليفاندوفسكي اضافة هدف فوز فريقه القاتل مستغلا كرة ثابتة وصلت اليه داخل منطقة الجزاء لينزع الكرة قبل حارس الريال نافاس قبل ان يسددها في مرماه في الدقيقة (88) ليقود فريقه بايرن ميونيخ للفوز على الريال والتتويج بالكأس.

اترك رد

%d مدونون معجبون بهذه: