اخبار عاجلة
الرئيسية » اخبار العراق » بدأ العمل بخطة إغاثة نازحي الموصل

بدأ العمل بخطة إغاثة نازحي الموصل

018455506_40300

أعلن وزير الهجرة والمهجرين جاسم محمد، عن موافقة مجلس الوزراء العراقي على الخطة التي وضعتها الوزارة لاغاثة وايواء العوائل النازحة خلال عمليات التحرير لمحافظة نينوى.

وبين الوزير العراقي أن العمل على تنفيذ الخطة من قبل الكوادر الهندسية وفرق الوزارة الاخرى سيكون اعتبارا من يوم غد (اليوم) والمباشرة بإنشاء مراكز استقبال وايواء للاسر النازحة كمرحلة اولى والعمل وتوفير مواد  الاغاثة اللازمة والمستلزمات الضرورية لهم.

وجاء ذلك لدى لقائه وزير الداخلية في اقليم كوردستان كريم سنجاري، أمس الاحد، برفقة رئيس لجنة المهجرين النيابية رعد الدهلكي ومدير عام دائرة شؤون الفروع في الوزارة ضياء ضلال.

وبحث الوزير والوفد المرافق له ادامة عملية التنسيق بين الوزارة والحكومة المركزية وحكومة الاقليم من اجل تقديم المستلزمات الضرورية للنازحين وتوفير البيئة المناسبة لايوائهم، وفق بيان للوزارة

كما أجرى الوزير جولة ميدانية برفقة الدهلكي والنائب زاهد الخاتوني وعدد من اعضاء مجلس النواب واعضاء مجلس محافظتي نينوى وصلاح الدين في قضاء مخمور ومجمعات الايواء في منطقة ديبكة.

وقال جاسم محمد في مؤتمر صحفي على هامش الجولة ان هناك الكثير من المناطق المحررة التي يمكن اعادة العوائل اليها والتي تسهم بانهاء مشكلة الاغاثة والايواء بعد عودة تلك العوائل الى مناطق سكناها  الاصلية.

وأشار إلى وجود مشكلة بخصوص توفير الارض المناسبة في المنطقة، غير ان الوزارة ستعمل على بناء مخيمات الايواء الجديدة في مركز قضاء مخمور حال توفير المساحة اللازمة من قبل المحافظة والجهات المحلية في القضاء.

وتابع ان “الوزارة بفرقها الهندسية المتواجده في الميدان ستعمل على الكشف الموقعي للارض التي خصصت  من اجل وضع الخطط الهندسية للشروع ببناء مراكز استقبال وايواء للنازحين والعمل على تنفيذ المرحلة الثانية  المتمثّلة بتوفير مواد الاغاثة اللازمة للنازحين وتوفير مستلزمات الحياة اليومية  لهم.

وتابع بالقول إن هناك تنسيقا مع الامم المتحدة والمنظمات الدولية العاملة في البلاد لغرض توفير المستلزمات الصحية والخدمات الاخرى لنازحي الموصل وحسب الخطط التي وضعتها الوزارة.

ويواصل السكان المدنيون الفرار من جنوب الموصل ومناطق أخرى في شمالي محافظة صلاح الدين هربا من المعارك بين القوات العراقية ومسلحي تنظيم داعش.

وتسعى القوات العراقية لاستعادة المناطق المحيطة بمدينة الموصل من طرفي الشرق والجنوب تمهيدا لشن هجوم واسع لاستعادة المدينة من المتشددين.

وتتوقع الأمم المتحدة أن تتسبب المعارك في نينوى في نزوح أكثر من مليوني شخص.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

شبكة عراق الخير is Stephen Fry proof thanks to caching by WP Super Cache