اخبار عاجلة
الرئيسية » اخبار العراق » بريطاني يكشف عن تهديد خطير لاقليم كوردستان
بريطاني يكشف عن تهديد خطير لاقليم كوردستان

بريطاني يكشف عن تهديد خطير لاقليم كوردستان

اكد اكاديمي بريطاني ان التوتر السياسي الذي يسود اقليم كوردستان حاليا هو اعمق بكثير من التوتر الذي حصل في اعوام 1994 و1995 والذي نجم عنه الاقتتال الداخلي.

وقال المراقب السياسي والخبير بالشؤون الكوردية البروفيسور غارث ستانفيلد في مقابلة اجرتها معه صحيفة واشنطن بوست الامريكية، ان الاوضاع التي يعيشها اقليم كوردستان حاليا خطيرة واسوء من التي حصلت في تسعينيات القرن الماضي.

واكد ستانفيلد على ان الاطراف السياسية في اقليم كوردستان قد اغلقت جميع الطرق امام حل الازمات ولم تترك اي طريق لاجتيازها.

وتطرق البروفيسور البريطاني الى ان مخاطر تلك الخلافات السياسية الحالية في الاقليم ستترك تأثيراتها على مواجهة تنظيم “داعش” الارهابي، لافتا الى ان “داعش” يبحث عن نقطاط الضعف ليمرر خططه في المنطقة.

ووصلت الخلافات السياسية في الاقليم لمنعطف خطير تمثل بابعاد رئيس برلمان الاقليم ووزراء حركة التغيير من العاصمة اربيل بعد اتهام الحزب الديمقراطي الذي يتزعمه رئيس الاقليم مسعود بارزاني للحركة بدفع مؤيديها لمهاجمة مقرات الحزب في محافظة السليمانية وقتل وجرح كوادره واحراق تلك المقرات خلال الايام الماضية.

اترك رد

%d مدونون معجبون بهذه: