اخبار عاجلة
الرئيسية » اخبار العراق » تدمير مجمعا لصناعة غاز الخردل لتنظيم داعش قرب الموصل
الطائرات الأمريكية تدمر مجمعا لصناعة غاز الخردل القاتل لتنظيم داعش قرب الموصل

تدمير مجمعا لصناعة غاز الخردل لتنظيم داعش قرب الموصل

الطائرات الأمريكية تدمر مجمعا لصناعة غاز الخردل القاتل لتنظيم داعش قرب الموصل

الطائرات الأمريكية تدمر مجمعا لصناعة غاز الخردل القاتل لتنظيم داعش قرب الموصل

قالت صحيفة التايمز يوم الخميس إن الطائرات الأمريكية شنت هجوما ضخما على ما يعتقد القادة الأمريكيون أنه مصنع للأسلحة الكيميائية لتنظيم داعش الارهابي في العراق.

ودمر الطيران الأمريكي 50 هدفا في مصنع سابق للأدوية بالقرب من الموصل يوم الأثنين فيما أعتبره المسؤولون الأمريكيون أحد أكبر الهجمات على تنظيم داعش.

وتنقل الصحيفة في خبر لها بعددها الصادر اليوم عن قائد القوات الأمريكية في المنطقة، القول إن “المجمع كان قد تحول لإنتاج “غاز الكلور أوالخردل لسنا متأكدين في الوقت الحالي”.

وشاركت في الهجوم 12 طائرة، استعملت أطنانا من المتفجرات ساوت المصنع بالأرض.

ومن المقرر أن يشارك نحو 3000 عراقي، بينهم قوات كوردية، في عملية اعادة السيطرة على الموصل خلال الأسابيع المقبلة. ومن غير الواضح ما إذا كان سيتم تزويدهم بمعدات، أو تدريبهم، لمقاومة الأسلحة الكيميائية.

ويقدر عدد ارهابيي تنظيم داعش في الموصل بما يتراوح بين 3000 إلى 9000، بحسب الخبر.

ويضيف الخبر أن أجهزة الاستخبارات الأمريكية كانت مقتنعة لشهور أن تنظيم الدولة كان يعد العدة لإنتاج أسلحة كيميائية.

وكانت تحقيقات منظمة حظر الأسلحة الكيميائية قد توصلت الشهر الماضي إلى أن تنظيم الدولة استخدم غازل الخردل في بلدة مارع السورية عام 2015.

وكانت البلدة التي يسيطر عليها معارضون مسلحون قد تعرضت لقصف من تنظيم الدولة في 21 أغسطس/ آب و1 سبتمبر/ أيلول من العام الماضي.

وتعرض المصابون لحروق من الدرجة الأولى والثانية والتهابات في العينين والرئتين، وأعراض أخرى تتفق مع ما يحدث عن التعرض لغاز الخردل.

وتوصلت منظمة حظر الأسلحة الكيميائية إلى أن تنظيم داعش هو “الجهة الوحيدة التي تمتلك القدرات والامكانيات والدافع والوسائل لاستخدام غاز الخردل الكبريتي” بالقرب من مارع.

كما قالت القوات الكوردية إنها تعرضت أيضا لضربات بغاز الكلور والخردل العام الماضي.

شبكة عراق الخير is Stephen Fry proof thanks to caching by WP Super Cache