اخبار عاجلة
الرئيسية » اخبار تكنلوجية » تنظيم داعش الارهابي : يهدد مؤسسي “فيسبوك” و”تويتر”

تنظيم داعش الارهابي : يهدد مؤسسي “فيسبوك” و”تويتر”

57012

كشف موقع إخباري أميركي، الخميس، عن قيام داعش بتهديد مؤسس موقع التواصل “فيسبوك” و”تويتر”، لقيامهما بحذف حساباته، مبينا أن التنظيم توعد بشن حملة “قرصنة الكترونية” على الموقعين.

ونقل موقع فوكاتف Vocativ، الامريكي ، إن “تنظيم داعش بث تسجيلاً فيديوياً يتوعد فيه بالانتقام من مديري فيس بوك، مارك زوكربيرغ، وتويتر جاك دورزي، ردا على الحملة التي يقومان بها لمحو مواقع حساب التنظيم المروجة للإرهاب من الموقعين”، مهدداً بأنه “سيستعين بقراصنة الانترنيت (الهاكرز) الموالين له للرد عليهم بالمثل”.

وأضاف فوكاتف، أن “الشريط الدعائي الذي بثه التنظيم، على موقع تيليغرام للتواصل الاجتماعي، بعنوان لهيب المناصرين، ومدته 25 دقيقة، صورتي وجهي زوكربيرغ ودورزي، وهي مثقبة بإطلاقات نارية”، مشيراً إلى أن “الشريط انتهى بتوجيه تهديدات مباشرة لكليهما”.

وأضاف الموقع الأميركي، أن “الشريط الفيديوي، الذي تبنته مجموعة قراصنة تطلق على نفسها اسم أبناء جند الخلافة، تضمن نصاً مفاده، لقد أعلنتم مراراً عن تمكنكم من ايقاف العديد من حسابتنا على الانترنيت، لهذا نقول لكما هل هذا هو كل ما قدرتم عليه”.

مبيناً أن “المجموعة توعدت بغلق عشر حسابات تابعة للموقعين إذ أغلقا حساباً واحداً لداعش، فضلاً عن مسح اسميهما قريبا بعد إلغاء تلك الحسابات”.

وذكر فوكاتف، أن “موقع تويتر أعلن خلال شباط الجاري، عن تمكنه من ايقاف 125 ألف موقع حساب في الانترنيت مرتبطة بداعش تروج للإرهاب، في حين أعلن فيس بوك عن سعيه ضمان عدم تمكن الإرهابيين من استخدام الموقع، وأنه ألغى محتويات في الموقع تدعم الإرهاب”.

وأوضح الموقع الأميركي، أن “مجموعة من قراصنة الانترنيت تابعة لتنظيم داعش تطلق على نفسها اسم أبناء جيش الخلافة، أطلقوا تسجيلاً فيديواً الأربعاء، 24 شباط 2016، يظهرون فيه محاولاتهم اختراق مواقع حساب مستخدمي فيس بوك وتويتر بتغيير صور أصحابها ووضع مواد دعاية تابعة للتنظيم بدلا منها”.

وتابع أن “التنظيم زعم أنه اخترق أكثر من عشرة آلاف موقع حساب على فيس بوك وأكثر من 150 موقع فيس بوك -غروب وأكثر من خمسة آلاف موقع على تويتر، حيث أعطى تلك المواقع المخترقة لمناصريه”.

واستطرد فوكاتف، أن “مناصري داعش لجأوا خلال الأشهر السبعة الماضية، إلى تطبيقات أخرى مثل موقع التيليغرام للتواصل الاجتماعي، رداً على محاولات تحجيم استخدامهم لتويوتر”.

اترك رد

%d مدونون معجبون بهذه: