اخبار عاجلة
الرئيسية » اخبار العراق » حقوق الإنسان تدعو الحكومة لوضع خطة لاعمار الرمادي وتسهيل عودة النازحين

حقوق الإنسان تدعو الحكومة لوضع خطة لاعمار الرمادي وتسهيل عودة النازحين

شبكة عراق الخير / وكالات

دعت المفوضية العليا لحقوق الإنسان، اليوم الخميس، الحكومة العراقية لوضع خطة لأعمار مناطق مدينة الرمادي بمحافظة الانبار وتسهيل عودة النازحين، وفيما أكدت أن عودتهم الى مناطقهم المحررة ستمثل عودة السيادة الى مدينة الرمادي المحررة، أشارت الى أن ذلك سيساهم بتخفيف العبء عن كاهل الدولة.

وقال رئيس المفوضية العليا لحقوق الإنسان مسرور اسود في حديث صحفي، إن “المفوضية في الوقت الذي تبارك فيه للحكومة والشعب العراقي الانتصارات في مدينة الرمادي وتحريرها من (داعش)، تطالب بضرورة وضع خطة عملية لتأهيل عودة النازحين”، مبيناً أن “هذه المدينة تمثل العدد الأكبر في النازحين لما لحق بها من دمار”.

وأضاف أسود، أنه “بعد عودة المدينة بفضل أبطال الجيش العراقي والحشد الشعبي وأبناء العشائر أصبح من الضروري أن يتم التعجيل بعودة النازحين ضمن مراحل بعد أعمار المدينة وعودة أعضاء مجلس المحافظة وتوفير الخدمات”، مؤكداً أن “مفوضية حقوق الإنسان ثبتت حصول حالات انتحار ويأس لدى الكثير من النازحين”.

وتابع أسود، أن “عودة النازحين الى مناطقهم المحررة تمثل عودة السيادة لمدينة الرمادي”، مشيراً الى، أن “هذا الأمر سيسهم بتخفيف العبء على كاهل الدولة مع وجود النازحين من المحافظات الأخرى خصوصاً وأنهم يعانون قساوة برد الشتاء وقلة المستلزمات الطبية”.

وأشار أسود، الى أن “المفوضية والمنظمات الدولية قدمت ما تستطيع من أدوية ومستلزمات طبية وأمور أخرى، لكننا نتحدث عن ثلاثة ملايين و100 ألف نازح عاد منهم 70 ألف الى تكريت بعد تحريرها”، لافتاً الى، أن “النازحين في المحافظات الأخرى لازالوا يعانون الظروف القاسية من البرد وقلة الاهتمام”.

اترك رد

%d مدونون معجبون بهذه: