اخبار عاجلة
الرئيسية » اخبار العراق » شرطة محافظة كربلاء تكشف حقائق صادمة عن قتلة طفل بعد تعذيبه بشدة

شرطة محافظة كربلاء تكشف حقائق صادمة عن قتلة طفل بعد تعذيبه بشدة

شبكة عراق الخير :

كشف قائد شرطة محافظة كربلاء المقدسة اللواء احمد علي زويني عن تمكن رجال مكافحة الاجرام من كشف الحقائق الخفية بخصوص الجريمة بحق الطفل في منطقة فريحة والتي سوغت في بعض وسائل الإعلام على أنها تشكل حالات خطف اطفال أو استهداف عشائري أو ما شابه ذلك.

وأكد زويني في بيان له تلقت “شبكة عراق الخير “نسخة منه أن “جهوداً استثنائية بذلها فريق العمل من خيرة ضباط مكافحة الاجرام بأمرة العقيد صباح المسعودي مدير مكافحة الاجرام في كربلاء المشكل من قبلنا وباشرافنا ومتابعتنا” مؤكدا أن “جمع المعلومات والتحري اثمرت ولمدة خمسة أيام متواصلة من إلقاء القبض على المتهمين وهم شقيق الطفل ووالدته وبعد مواجهتهم بالادلة والبراهين اعترفوا صراحة بارتكابهم الجريمة البشعة بحق الطفل”.
وأضاف زويني، أن “كربلاء آمنة ولم تسجل أي حالة خطف ولاداعي لإثارة الخوف والقلق لدى المواطنين وندعو أهالي كربلاء الخيرين إلى عدم الانجرار وراء الإشاعات وكلام المواقع الاكترونية المغرضة”.
وبين “لكون الجريمة جنائية حالها حال اي جريمة قتل ولكن بفضل الله تعالى وهمة الأبطال ظهرت الحقائق وكشف زيف الادعاءات الباطلة التي نشرها البعض لزعزعة الاستقرار في المحافظة ومصادرة جهود أبناء وزارة الداخلية الذين يواصلون الليل بالنهار لتحقيق الامن والامان في كربلاء”.
وشدد قائد شرطة كربلاء على أهمية “التأكد من أي معلومة قبل بثها أو تاويلها وابوابنا مفتوحة امام الجميع لتحقيق الامن والامان للمدينة”.
وكان مواطنون عثروا السبت الماضي، على جثة طفل بعد فقدانه منذ السابع من تموز الجاري في منطقة فريحة الواقعة شرقي محافظة كربلاء.
وقال فرحان خيري، والد الطفل علي فرحان، في تصريح صحفي “ولدي اختطف في بداية الشهر في منطقة فريحة، وعثرنا على جثته مرمية في أحد المبازل، وعليها آثار تعذيب بالآلات الحادة، وخلع خاطفوه إحدى عينيه، في حين أصبح لون جسده أسود من شدة التعذيب”.
من جانبه، قال عم الطفل “علي فُقد عند ذهابه إلى منزل أخواله على دراجة هوائية بمنطقة فريحة في الساعة التاسعة ليلا”، موضحا أنه “تم العثور على جثته في الخامسة صباحا مرمية في بزل خلف معامل الكاشي ووضعها الخاطفون جثته تحت الحجر”

اترك رد

%d مدونون معجبون بهذه: