اخبار عاجلة
الرئيسية » اخبار اقتصادية » شركة بوينغ في مازق مالي بعد حوادث التحطم لطائراتها

شركة بوينغ في مازق مالي بعد حوادث التحطم لطائراتها

شبكة عراق الخير:

هبطت أسهم شركة بوينج الأمريكية لصناعة الطائرات نحو 18% تقريبا من قيمته خلال شهر مارس الجاري لتنخفض بذلك القيمة السوقية للشركة بأكثر من 40 مليار دولار منذ وقوع حادث تحطم طائرتها “ماكس737″ التابعة للخطوط الجوية الإثيوبية.

وجاءت هذه الخسائر رغم الأرباح الجيدة التي حققتها العام الماضي حيث قفزت مبيعاتها لأكثر من 100 مليار دولار في 2018، وفقا لموقع ” الاقتصادية”.

وتقع “بوينج” حاليا في مأزق بعد حادثتين قاتلتين وقعا خلال 5 أشهر لطائراتها “ماكس 737” والتي تمثل العمود الفقري للشركة وجزء مهم من أسطول الشركة إلا أن هذه الطائرة تم إيقافها على مستوى العالم، بل وأصبحت الشركة موضوع تحقيق جنائي أمريكي بشأن شهادات وتسويق هذه الطائرة، كما بدأت الدول وشركات الطيران في جميع أنحاء العالم في وقف طائرة 737 ماكس حتى تظهر تفاصيل وافية حول ما حدث على متن رحلة الخطوط الجوية الإثيوبية.

وتوقفت كل الطلبيات الجديدة لشراء طراز 737 ماكس الأكثر مبيعا لدى “بوينج” في جميع أنحاء العالم.

وفي الوقت الذي تقول فيه “بوينج” إنها ستنتهي قربيا من إصلاح البرنامج الذي يحتمل أن يكون هو سبب المشكلة إلا أنه لا يبدو أن لهذه المشكلة نهاية سهلة.

وتشير تقارير مبكرة إلى أن كلا الحادثين مرتبطان بميزة برمجية لم يتم إيصالها إلى الطيارين بشكل كاف، فيما قال مسؤولون إن شركة بوينج ستقوم بتحديث تدريب الطيارين.

يذكر أنه تحطمت في 10 مارس الجاري إحدى طائرات بوينج 737 ماكس بعد وقت قصير من إقلاعها في إثيوبيا مما أدى إلى مقتل جميع الركاب الذي كانوا على متنها جاء ذلك عقب تحطم طائرة 737 ماكس في إندونيسيا في أكتوبر 2018 وأسفرت عن مقتل 189 شخصا.

اترك رد