اخبار عاجلة
الرئيسية » اخبار رياضية » ظروف سيئة واجراءات معقدة لمنتخب العراق للناشئين في النيبال

ظروف سيئة واجراءات معقدة لمنتخب العراق للناشئين في النيبال

شبكة عراق الخير:

وصلت بعثة المنتخب العراقي للناشئين، اليوم الأحد، للعاصمة النيبالية “كاتاماندو”؛ للمشاركة بتصفيات كأس آسيا، التي تنطلق الأربعاء المقبل.

وقال علي هادي، مدرب المنتخب في تصريحات، إنَّ “الفريق مرَّ بظروف سيئة جدًا، بعد الإجراءات الشائكة، والمعقدة في مطار كاتاماندو”.
وأشار إلى أنَّ “الوفد اضطر للانتظار لمدة 4 ساعات كاملة لإنهاء إجراءات الدخول، ولولا الاتصالات التي أجراها الوفد، بالاتحاد الآسيوي، والتي أجبرت الاتحاد النيبالي على التدخل وإنهاء المعاناة”.
ولفت إلى أنَّ “فندق الإقامة، يعدُّ من أسوأ الفنادق، ولا يمكنه استيعاب جميع الوفود المتواجدة بالإضافة لكونه غير ملائم لشروط الاتحاد الاسيوي”.
وبيَّن “لا نعرف السر في موافقة الاتحاد الآسيوي على إقامة التصفيات في بلد لا تتوفر فيه أدني مقومات إنجاح التصفيات الآسيوية”.
وتابع “كان على الاتحاد الآسيوي إقامة التصفيات في دولة تتوفر فيها منشآت رياضية، حتى ولو كانت بسيطة لكنها قادرة على استضافة تصفيات المجموعة”.
ومن المقرَّر أن تتقدم بعثتا العراق وفلسطين، باحتجاج رسمي للاتحاد الآسيوي، من أجل إجبار الاتحاد النيبالي على إقامة التصفيات في أجواء طبيعية، وتوفير كافة المستلزمات الضرورية لجميع المنتخبات.
ويلعب المنتخب العراقي بالمجموعة الثالثة إلى جانب نيبال، وفلسطين، والهند، ويبدأ أسود الرافدين مبارياتهم بمواجهة نيبال، يوم الأربعاء المقبل.
ويتأهل للنهائيات متصدرو المجموعات العشر، بالإضافة إلى أفضل 5 منتخبات تحتل الترتيب الثاني.

اترك رد

%d مدونون معجبون بهذه: