اخبار عاجلة
الرئيسية » تحقيقات وتقارير » عادل نوري: الكشف عن ملف “خطير جدا” يخص أمن مطار بغداد

عادل نوري: الكشف عن ملف “خطير جدا” يخص أمن مطار بغداد

شبكة عراق الخير :

انتقد المتحدث الرسمي باسم لجنة النزاهة النيابية عادل نوري، السبت، بشدة شركة G4S الأمنية المكلفة بأمن مطار بغداد، محذرا من لجانا تفتيشية استطاعت إدخال مسدسات ومواد أخرى الى قمرة الطائرة دون كشفها، فيما اعتبر أن الشركة “فشلت فشلا ذريعا” وستكشف ملابسات هذا الملف “الخطير جدا”.

وقال نوري، “لدينا ملف تحقيق حول عمل شركة G4S الأمنية المكلفة بأمن مطار بغداد”، مبينا أن “هنالك فضيحة كبيرة بعمل الشركة الأمني يتضمن عدم تأمين السياج المحيط بالمطار والذي يتضمن وجود 52 فتحة، إضافة الى وجود نقص في سونارات المطار وعدم صيانة الموجود منها منذ ستة الى عشرة أعوام وبعضها غير صالحة للعمل”.

وأضاف نوري، أن “الأمر الآخر يرتبط بفشل الكلاب البوليسية التي تم شراؤها من أسواق بغداد وليست مدربة بشكل جيد ولم يتم استيرادها من شركات أمنية عالمية معتمدة بهذا المجال”، لافتا الى “فتح ملف كامل عن مطار بغداد، إضافة الى الملف السابق حول قضية الأدوية الفاسدة ولا نعلم الأطراف التي تتستر على هدر المال العام وتعريض هيبة البلد وأمنه للخطر”.

وحذر من أن “شركات الطيران العالمية ستغادر مطار بغداد في حال اتضحت لديها الصورة الكاملة عن حجم الخرق الأمني في المطار”، مبينا أن “لجانا تفتيشية استطاعت إدخال مسدسات ومواد أخرى الى قمرة الطائرة ولم تستطع الأجهزة ونقاط التفتيش في إيجاد هذه المواد ولدينا صور وتقارير خاصة بهذا الأمر”.

وأكد نوري، أن “تقارير خاصة تشير بكل وضوح الى فشل شركة G4S فشلا ذريعا ولم تنجح في أداء مهامها الأمنية داخل المطار ولدينا ملف نعمل عليه وسنعمل على استكماله خلال أيام قليلة لكشف جميع ملابسات هذا الملف الخطير جدا”.

يذكر أن مطار بغداد الدولي هو أكبر مطارات العراق، ويقع على بعد 16 كم غربي العاصمة بغداد، ويعتبر المطار المقر الرئيس ومركز عمليات الخطوط الجوية العراقية.

اترك رد

%d مدونون معجبون بهذه: