اخبار عاجلة
الرئيسية » اخبار رياضية » فرنسا تكتسح البرتغال في المواجهات المباشرة بالارقام

فرنسا تكتسح البرتغال في المواجهات المباشرة بالارقام

فرنسا

عندما يلتقي المنتخبان الفرنسي والبرتغالي غدا الأحد في المباراة النهائية لبطولة كأس الأمم الأوروبية (يورو 2016) بفرنسا، ستكون هذه المباراة هي المواجهة الرابعة بينهما في البطولات الكبيرة.

وحقق المنتخب الفرنسي الفوز في جميع المواجهات الثلاث السابقة مع البرتغال في المباريات الكبيرة كما حقق الفوز في آخر عشر مباريات التقى فيها المنتخب البرتغالي.

ويمتلك الديك الفرنسي أفضلية واضحة في تاريخ مواجهاته السابقة مع المنتخب البرتغالي حيث التقى الفريقان 24 مرة سابقة فاز الديك الفرنسي في 18 منها وخسر خمس مباريات فقط كان آخرها في 1975 فيما انتهت مباراة واحدة بالتعادل.

والقائمة التالية توضح أبرز المواجهات السابقة بين الفريقين:

المربع الذهبي ليورو 1984 بفرنسا: عندما لاحت ركلات الترجيح في الأفق لاستمرار التعادل بين الفريقين حتى قبل دقيقتين فقط من الوقت الإضافي، فجر أسطورة كرة القدم الفرنسي ميشيل بلاتيني المفاجأة وأحرز هدف الفوز الثمين 3 / 2 على البرتغال ليسعد الجماهير المحتشدة في المدرجات بمدينة مارسيليا ويقود منتخب بلاده إلى النهائي الذي فاز فيه الفريق أيضا ليتوج باللقب الغالي.

وخلال المباراة أمام البرتغال ، سجل جان فرانسوا دوميرجو هدفين لفرنسا كما أحرز جورداو هدفي البرتغال ولكن بلاتيني حسم اللقاء قبل نهاية الوقت الإضافي الذي لجأ إليه المنتخبان بعد انتهاء الوقت الأصلي بالتعادل 1 / 1.

المربع الذهبي ليورو 2000 ببلجيكا وهولندا: مثلما حدث في يورو 1984، انتهى الوقت الأصلي للمباراة بالتعادل 1 / 1 في بروكسل عاصمة بلجيكا حيث تقدم نونو جوميش للبرتغال وتعادل تييري هنري لفرنسا.

وكما حدث بالضبط في 1984، جاء الحسم في المباراة عن طريق أبرز نجوم المنتخب الفرنسي حيث سجل الأسطورة زين الدين زيدان هدف الفوز 2 / 1 (الهدف الذهبي) من ركلة جزاء لينهي اللقاء في الدقيقة 117 ويضع فرنسا في النهائي قبل أن يتوج الفريق بلقبه الأوروبي الثاني.

واحتج المنتخب البرتغالي على احتساب ركلة الجزاء التي منحها الحكم لفرنسا إثر لمسة يد على آبيل خافيير.

وألقى النجم البرتغالي الشهير لويس فيجو قميصه على أرضية الملعب احتجاجا على قرار الحكم الذي طرد جوميش أيضا كما تعرض عدد من لاعبي البرتغال بعدها لعقوبات طويلة المدة بسبب مهاجمتهم لحكم المباراة النمساوي جوينتر بينكو.

المربع الذهبي لكأس العالم 2006 بألمانيا: صنع الأسطورة زين الدين زيدان الفارق مجددا عبر ركلة جزء قاد بها المنتخب الفرنسي للفوز 1 / صفر على نظيره البرتغالي في ميونيخ والتأهل لنهائي مونديال 2006 ولكن لاعبي البرتغال لم يعربوا هذه المرة عن أي اعتراض عندما أسقط ريكاردو كارفاليو اللاعب الفرنسي هنري داخل منطقة الجزاء في الدقيقة 33.

وشهدت هذه المباراة المشاركة الأولى لكريستيانو رونالدو مع المنتخب البرتغالي أمام نظيره الفرنسي فيما ستكون مباراة الغد هي الرابعة له أمام الديك الفرنسي، ويأمل رونالدو غدا في هز شباك فرنسا للمرة الأولى بعدما فشل في هذا في الثلاث مرات السابقة كما خسر مع فريقه المباريات الثلاث السابقة.

وحل المنتخب البرتغالي رابعا في مونديال 2006 فيما خسر المنتخب الفرنسي أمام نظيره الإيطالي بركلات الترجيح في النهائي بالعاصمة الألمانية برلين وهي المباراة التي شهدت طرد زيدان لتوجيه “نطحة” برأسه إلى صدر اللاعب الإيطالي ماركو ماتيراتزي.

ودية في 2014: استهل المدرب فيرناندو سانتوس عمله مع المنتخب البرتغالي قبل عامين بالهزيمة 1 / 2 أمام نظيره الفرنسي على ملعب “استاد دو فرانس” وكان هذا في تشرين أول/أكتوبر 2014 وفي أول مباراة للفريق بقيادة سانتوس الذي تولى تدريبه خلفا للمدرب باولو بينتو عقب الخروج من كأس العالم 2014 بالبرازيل، وسجل كريم بنزيمة وبول بوجبا هدفي فرنسا قبل أن يحرز ريكاردو كواريزما هدف البرتغال الوحيد من ركلة جزا

كورة

اترك رد

%d مدونون معجبون بهذه: