أعلنت قطر عن عودة سفيرها لممارسة مهامه في إيران. وقالت الخارجية القطرية في بيان إنها تتطلع إلى “تعزيز العلاقات الثنائية والتعاون” مع إيران في كافة المجالات.

وكانت الدوحة قد استدعت سفيرها في طهران في يناير العام الماضي عندما قطعت السعودية العلاقات مع إيران.

وقال المكتب الإعلامي التابع لوزارة الخارجيةالقطرية في بيان على موقعه الإلكتروني “أعلنت دولة قطر أن سفيرها لدى طهران سيعود لممارسة مهامه الدبلوماسية”، مضيفاً: “عبرت دولة قطر عن تطلعها لتعزيز العلاقات الثنائية مع الجمهورية الإسلامية الإيرانية في كافة المجالات”.

هذا وأجرى وزير الخارجية القطري الشيخ محمد بن عبدالرحمن آل ثاني، اتصالاً هاتفياً مع وزير الخارجية الإيراني محمد جواد ظريف لبحث العلاقات الثنائية وسبل دعمها وتطويرها، بحسب الخارجية القطرية.