اخبار عاجلة
الرئيسية » اخبار العراق » قوات عراقية تدربت على يد التحالف يشاركون لأول مرة في معارك الرمادي

قوات عراقية تدربت على يد التحالف يشاركون لأول مرة في معارك الرمادي

شارك جنود عراقيون تلقوا تدريبات على يد قوات التحالف الدولي بقيادة واشنطن، للمرة الأولى في معارك تخوضها القوات الأمنية في محيط مدينة الرمادي التي يسيطر عليها تنظيم “داعش”، حسب ما صرح المتحدث باسم وزارة الدفاع الأمريكية الكولونيل ستيف وارن الخميس 23 يوليو.

وأكد المتحدث باسم البتاغون، على هامش مرافقته وزير الدفاع آشتون كارتر في الزيارة التي يقوم بها إلى بغداد، أن قرابة 3000 آلاف جندي من الجيش العراقي دربوا على يد التحالف الدولي يشاركون في معارك تمهد لاستعادة مدينة الرمادي مركز محافظة الأنبار، غرب، من يد تنظيم “داعش” الذي سيطر عليها في مايو/أيار الماضي.

يذكر أن الولايات المتحدة والدول المشاركة في الائتلاف الدولي الذي تقوده ضد تنظيم “الدولة الاسلامية”، تقوم بتدريب ما يقارب 9000 آلاف عنصر من قوات الأمن العراقية، للمشاركة في عمليات استعادة مناطق يسيطر عليها المسلحون الذين بسطوا نفوذهم وسيطرتهم على أماكن عدة في العراق منذ يونيو/حزيران 2014.

ومن جهة أخرى أكد ستيف وارن مشاركة 500 مقاتل من العشائر المساندة للقوات العراقية في المعارك نفسها، بعدما أن تدربوا أيضا على يد ضباط عراقيين في قاعدة الحبانية العسكرية في الأنبار، تحت إشراف مئات من الجنود والمستشارين الأميركيين الموجودين بها، مبرزا أن الجهود العسكرية تركز حاليا على عزل الرمادي لبدء هجوم مباشر عليها مقدرا عدد مقاتلي التنظيم فيها بين 1000 و2000 عنصر.

اترك رد

%d مدونون معجبون بهذه: