اخبار عاجلة
الرئيسية » اخبار العراق » كتلة المواطن تضع مصير وزرائها ومسؤوليها التنفيذيين بيد العبادي

كتلة المواطن تضع مصير وزرائها ومسؤوليها التنفيذيين بيد العبادي

شبكة عراق الخير والمحبة / قالت كتلة المواطن التابعة للمجلس الاسلامي الاعلى في العراق بزعامة عمار الحكيم يوم الجمعة انها قررت وضع مصير وزرائها ومسؤليها التنفيذيين بيد رئيس مجلس الوزراء دعما للاصلاحات التي يرمي حيدر العبادي لاتخاذها.

وياتي هذا الموقف بعد ساعات قليلة من مطالبة المرجع الشيعي الاعلى في العراق علي السيستاني للعبادي باتخاذ خطوات اصلاحية اكثر “جرأة وشجاعة” والضرب بيد من حديد كل من يشارك في الفساد.

وقال المرجع الديني ان مضيه قدما في هذا الطريق سيضمن مساندة ودعم السكان له.

وقالت كتلة المواطن في بيان مقتضب اطلعت عليه شفق نيوز، إن “كتلة المواطن تدعو وزرائها بالدرجة الاولى وبقية الوزراء الى وضع استقالاتهم بيد رئيس الوزراء دعما للخطوة الاصلاحية”.

ونقلت وسائل اعلام تابعة للمجلس الاعلى عن عمار الحكيم قوله “نعلن دعمنا الكامل في ضرورة الاسراع في الاصلاح الشامل ومحاربة الفساد، كما نعلن اسنادنا لرئيس مجلس الوزراء حيدر العبادي في تنفيذ توصيات المرجعية الدينية”.

كما ذكرت الهيئة القيادية لتيار شهيد المحراب التابع للمجلس الاعلى في بيان، ان “الهيئة القيادية في المجلس الاعلى الاسلامي العراقي عقدت اجتماعا طارئا وقررت دعم رئيس مجلس الوزراء بكافة الاجراءات التي ينبغي اتخاذها لتنفيذ توجيهات المرجعية العليا، وندعوه الى عقد جلسة طارئة لمجلس الوزراء لهذا الشأن”.

وقالت “نضع كافة المواقع التنفيذية التي تدار من قبل مسؤولي كتلة المواطن تحت تصرف رئيس مجلس الوزراء وتقييماته المباشرة”.

وتصاعدت وتيرة حركة الاحتجاجات الشعبية على سوء الخدمات والفساد في العراق، وخرج يوم الجمعة الوف المتظاهرين في بغداد ومحافظات الجنوب للمطالبة بتامين الخدمات ومحاربة الفساد.

وندد الناشطون والمواطنون في بغداد وبابل وذي قار وكربلاء والديوانية بالمسؤولين في الدولة والذين عجزوا على مدى سنوات من توفير خدمات اساسية مثل الكهرباء.

وسارع العبادي للرد على مطالب المرجعية، متعهدا بالالتزام الكامل بتوجيهاتها عبر خطة اصلاح شاملة.

وقال العبادي في بيان مقتضب، “اعلن عن التزامي الكامل بالتوجيهات القيمة للمرجعية الدينية العليا التي عبرت عن هموم الشعب العراقي وتطلعاته”.

كما تعهد رئيس الوزراء بالإعلان عن خطة شاملة للإصلاح والعمل على تنفيذها، داعيا القوى السياسية الى التعاون معه في تنفيذ برنامج الاصلاح.

وفي وقت سابق اليوم قال رئيس مجلس النواب سليم الجبوري في كلمة متلفزة ان “مجلس النواب قرر الشروع باستجواب كافة الوزراء في الحكومة الذين يطالب المتظاهرون باستجوابهم”، مشيرا إلى “أننا لا نتردد في مساءلة كل من كانت له يد في سرقة او تضييع الاقتصاد”.

وأضاف أن “مجلس النواب سيشرع بجملة اجراءات سيراها الشارع في القريب العاجل”، داعيا المتظاهرين الى “ممارسة حقهم الدستوري والتعبير عن ارائهم بحرية، فقد ذهب زمن الاستبداد”.

واشار الجبوري الى ان “مجلس النواب سيخصص الجلسة المقبلة للنظر بمطالب المتظاهرين، والعمل على وضع سقف زمني للسلطة التنفيذية لتنفيذ هذه المطالب”.

وكالات

اترك رد

%d مدونون معجبون بهذه: