اخبار عاجلة
الرئيسية » اخبار رياضية » مانشستر يونايتد ينتقم من بروميتش منهيًا حالة الجفاف

مانشستر يونايتد ينتقم من بروميتش منهيًا حالة الجفاف

رد مانشستر يونايتد اعتباره من ويست بروميتش بهزيمته على ملعب أولد ترافورد، مساء اليوم السبت، في افتتاح مباريات الجولة الـ12 من البريميرليج، بهدفين حملا إمضاء جيسي لينجارد وخوان ماتا خلال الشوط الثاني.

فريق فان خال خسر من ويست بروميتش الموسم الماضي على مسرح الأحلام بهدف، وفي مباراة اليوم بدا وكأنه لم يتخلص بعد من أدائه الممل الذي ظهر به في المباريات الأربع الماضية منذ فوزه العريض على إيفرتون في الجولة التاسعة بثلاثة أهداف نظيفة على ملعب جوديسون بارك.

الفريق لعب بنفس أسلوبه في المباريات الأربع الماضية أمام كل من «مانشستر سيتي وكريستال بالاس وميدلسبره وتسيسكا موسكو» دون فاعلية حقيقية على مرمى الزوار دون جُمل فنية جذابة من لاعبي الوسط والهجوم.

المدير الفني لمانشستر يونايتد عزز في هذه المباراة ثقته في الجناح الإنجليزي الشاب «جيسي لينجارد» باشراكه للمرة الثالثة كأساسي في غضون 10 أيام، حيث لعب مباراتي ميدلسبره وتسيسكا موسكو، علمًا بأنه قد شارك كبديل أمام مانشستر سيتي وكريستال بالاس في الجولتين الماضيتين من البريميرليج.

ولاحت الفرصة الأولى لمانشستر يونايتد في الدقيقة 16 عن طريق تسديدة مقوسة مرت بمحازاة القائم الأيمن أطلقها النجم الإسباني «خوان مانويل ماتا» بلمسة واحدة بعد تلقيه تمريرة واين روني على الجهة اليمنى من منطقة جزاء ويست بروميتش.

وواجه مانشستر يونايتد صعوبات لاختراق دفاع الفريق الزائر على مدار الشوط الأول إلى أن تمكن مارسيال من تسديد كرة جميلة من على خط الـ18 لحسن حظ الحارس «مايهل» ذهبت في منتصف المرمى ليبعدها بسهولة عن مرماه في الدقيقة 44.

ولم يستمر التعادل السلبي لأكثر من سبع دقائق بعد بداية الشوط الثاني، فقد سجل جيسي لينجارد هدف السبق من تسديدة مقوسة بيمناه من مسافة 22 ياردة ذهبت على أقصى يسار المرمى.

واستغل لاعب بيرمنجهام السابق وابن أكاديمية مانشستر يونايتد هفوة فادحة في التشتيت من المدافع «برونت» لعرضية مارسيال ليتسلم ويسدد بكل أريحية من على حافة المنطقة، ليؤكد أحقيته من جديد في مواصلة المشاركة على حساب الهولندي «ممفيس ديباي» الذي خرج عن طوع فان خال بعدم الإلتزام بفلسفة الفريق في بداية الشهر الماضي ليجد نفسه على دكة البدلاء.

واحتسب الحكم «مايك دين» ركلة جزاء لمانشستر يونايتد في الوقت المحتسب بدل من ضائع بسبب تعرضه الفرنسي «أنتوني مارسيال» لعرقلة واضحة من جاريث مكاولي الذي أشهرت في وجهه بطاقة حمراء مباشرة.

ونفذ خوان مانويل ماتا ركلة الجزاء بوضعها في منتصف المرمى بينما ذهب الحارس مايهل إلى الجهة اليمنى.

اترك رد

%d مدونون معجبون بهذه: