اخبار عاجلة
الرئيسية » اخبار رياضية » مدرب يد كربلاء: الرياضة في العراق ماتت وتخضع لسيطرة ميليشيات واحزاب

مدرب يد كربلاء: الرياضة في العراق ماتت وتخضع لسيطرة ميليشيات واحزاب

اتهم مدرب نادي كربلاء لكرة اليد احزابا سياسية لم يسمها وميليشيات “بالسيطرة” على الرياضة في العراق.

وشهدت محافظة كربلاء قبل سنتين تحديدا، وفاة مدرب كرة القدم محمد عباس بعد اعتداء رجال امن عليه عقب نهاية مباراة في المحافظة، حيث تهشمت جمجمته اثر الضرب ليفارق الحياة.

وكانت تلك المباراة الاولى لعباس بعد عودته الى العراق مع عائلته من هولندا.

وقال مدرب نادي كربلاء لكرة اليد حيدر غزاي في حديث لوسائل اعلام محلية ، “كان محمد عباس من أقرب أصدقائي وانا من ضمن الموجودين أيام حادثة قتله وتعرضت للضرب من قبل قوات سوات والميلشيات المتنفذة. محمد عباس عندما أتى من بلاد الغربة ليخدم وطنه هكذا يجازى وانا بدوري كمدرب نادي في الدوري الممتاز طبعا بقيت متخوف من هكذا شيء لان أخشى أن يكون مصيري نفس مصير زميلي”.

وقال انه ترك التدريب هذا الموسم خوفا على حياته واطفاله، “فالرياضة في العراق ماتت وأصبحت مسيسة بيد الأحزاب والمليشيات المتنفذة، ولايوجد أي حق للرياضيين في هذا البلد”.

وبين “عملت 26 عاما في مجال كرة اليد من لاعب ومدرب خرجت فارغ اليدين من كل شيء وقد سميت مؤخرا مدربا مساعدا لمنتخب شباب العراق وانا قررت ترك الرياضة نهائيا لأن مصيري سيكون مصير زميلي المرحوم محمد عباس”.

وكالات

اترك رد

%d مدونون معجبون بهذه: