اخبار عاجلة
الرئيسية » غير مصنف » مدعي “النبوة” في الهند
الحكم بسجن مدعي "النبوة" في الهند 20 عاما

مدعي “النبوة” في الهند

الحكم بسجن مدعي “النبوة” في الهند 20 عاما

شبكة عراق الخير :

أصدرت سلطات القضاء الهندي، الاثنين، حكما بالسجن لمدة 20 عاماً على مدعي “النبوة”، جورميت رام رحيم سينغ الملقب بـ”أبو الروك”، الذي خرج أتباعه في احتجاجات عنيفة، بعد ادانته بالاغتصاب الأسبوع الماضي.

وبعد إصدار القرار خرج مؤيدو “أبو الروك” بمظاهرات احتجاجية غاضبة، الا ان قوات الشرطة تمكنت وبعد استخدام الذخيرة الحية وفرض حظر التجوال من السيطرة على الاوضاع في البلاد، بحسب رويترز.

وقتل في الاحتجاجات ما لا يقل عن 38 شخصا وأصيب أكثر من 200 الأمر الذي أثار انتقادات بأن الحزب الحاكم لرئيس الوزراء ناريندرا مودي الذي يحكم أيضا ولاية هاريانا لم يستطع أو لم يرغب في التصدي لأنصار سينغ.

وأغلق عشرات الآلاف من أفراد الشرطة مناطق واسعة من ولايتي هاريانا والبنجاب الشماليتين حيث يملك الزعيم الروحي البالغ من العمر 50 عاماً قاعدة أنصار كبيرة.

وقال متحدث باسم المكتب المركزي للتحقيقات، اليوم (28 آب 2017)، إن سينغ سيقضي فترتين متعاقبتين في السجن مدة كل منهما عشر سنوات بعد إدانته باغتصاب امرأتين.

ويعتبر سينغ الزعيم الروحي لجماعة “ديرا ساشا ساودا” التي لها الكثير من الأتباع في ريف ولاية البنجاب وهاريانا.

وحسب وسائل الاعلام، فإن طائفة “ديرا ساشا ساودا” تأسست عام 1948 من قبل الناسك ماستانا بلوجستاني، وتروج للمساواة والثروات والتخلي عن خدمة “الحقيقة”. وللطائفة مئات الأتباع ليس في الهند فحسب، بل وفي الولايات المتحدةوكندا وأستراليا وبريطانيا.

أما الزعيم الحالي للطائفة فيفضل أسلوب حياة مختلفاً تماماً عن حياة النسك، إذ يرتدي الملابس الفاخرة ويؤدي أدوارًا سينمائية ويؤلف أغاني.

الحكم بسجن مدعي “النبوة” في الهند 20 عاما

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*