اخبار عاجلة
الرئيسية » اخبار رياضية » منتخب البحرين يتحدى المنتخب العراقي في خليجي23

منتخب البحرين يتحدى المنتخب العراقي في خليجي23

شبكة عراق الخير :

تستهل قطر مشوار الدفاع عن لقبها في كأس الخليج لكرة القدم (خليجي 23) بمواجهة يتوقع أن تكون سهلة أمام اليمن غدا السبت في المجموعة الثانية، وسيلعب العراق ضد البحرين في المجموعة ذاتها.

ونالت قطر اللقب الأخير في 2014 بعدما تغلبت (2-1) على السعودية في النهائي وكان من المفترض أن تدافع عن لقبها على أرضها بعدما تم نقل البطولة إليها من الكويت بسبب إيقاف الأخيرة.

لكن بعد رفع الاتحاد الدولي (الفيفا) الإيقاف عن الكويت وافقت قطر على إعادة استضافة البطولة إليها لتضع حدا للتكهنات حول إقامة المسابقة.

ولم تكن استعدادات قطر للبطولة جيدة إذ خاضت خمس مباريات خسرت في ثلاث منها لكنها منذ فقدان فرصة التأهل لكأس العالم بدأت في الاعتماد على لاعبين شبان وعدد قليل من أصحاب الخبرة.

ويعلم الإسباني فيلكس سانشيز أن كأس الخليج هي أكبر بطولة ستلعب فيها قطر قبل كأس آسيا 2019 ويمثل كل ذلك استعدادا لاستضافة كأس العالم 2022 أيضا.

ولم تكن قطر تحلم ببداية أسهل إذ أنها لم تخسر مطلقا أمام اليمن في البطولة.

ففي أربع مواجهات بينهما فازت قطر في ثلاث وتعادلا مرة واحدة كانت في النسخة الماضية التي أحرزت لقبها.

ويأمل سانشيز في أن يكون أول مدرب اسباني يفوز باللقب بعدما كان أول من يقود منتخب الشباب القطري للقب كأس آسيا في 2014 وقيادته إلى كأس العالم في نيوزيلندا.

ويدخل منتخب اليمن البطولة رغم الصراع الدائر في أراضيه وسيقوده الإثيوبي أبراهام مبراتو.

وخسر منتخب اليمن في آخر مباراة استعدادا للبطولة بهزيمته 1-صفر أمام عمان.

تعليق نشاط

وكانت مشاركة العراق في البطولة مهددة بعدما أصدرت اللجنة الأولمبية العراقية قرارا بتعليق كافة أنشطة اللجنة لحين إيجاد حلول قانونية بعد صدور حكم قضائي باعتبارها “كيانا منحلا”.

لكن علي جبار نائب رئيس الاتحاد العراقي لكرة القدم أكد أن النشاط سيعلق عقب المشاركة في خليجي 23.

واستعد العراق بطل آسيا 2007 للمشاركة في البطولة على عجل بخوض مباراة ودية واحدة أمام الإمارات في دبي خسرها 1-صفر.

ورغم ظهور الفريق العراقي الذي يسعى لاستعادة اللقب الغائب منذ 1988 بشكل جيد فإنه خسر بهدف من هجمة مرتدة لذلك وصف باسم قاسم مدرب المنتخب الخسارة “بالمؤلمة”.

وأضاف “الآن أنا مطمئن على فريقي والتشكيلة التي سأخوض بها مباراتنا الأولى في كأس الخليج بالكويت”.

وأضاف: “حققنا الفائدة المنتظرة من التجربة الودية قبل البطولة الخليجية التي نخوضها في غياب سبعة لاعبين أساسيين وبفريق من الشباب”.

وأوضح قاسم أن “البطولة الخليجية ستكون قوية جدا في ظل مشاركة باقي المنتخبات بالصف الأول باستثناء السعودية.

وأكمل: “كأس الخليج بمثابة كأس عالم مصغرة بمشاركة خمسة منتخبات على مستوى عال وكلها تتنافس على اللقب ومنهم المنتخب العراقي”.

ولم يخسر العراق سوى مرة واحدة أمام البحرين في بطولات كأس الخليج وكانت في 2009 في عمان.

وأكد خالد تاج مساعد مدرب البحرين أن المنتخب يدرك أهمية المباراة الأولى.

وقال عن ذلك: “نحترم المنتخب العراقي باعتباره أحد الفرق المرشحة للقب لكن يجب أن ندخل بتركيز كبير من أجل تحقيق نتيجة إيجابية”.

اترك رد

%d مدونون معجبون بهذه: