اخبار عاجلة
الرئيسية » اخبار رياضية » ميسي: أشعر بالألم لخسارة كوبا أميركا
Argentina's forward Lionel Messi takes off the second place medal of the 2015 Copa America football championship, in Santiago, Chile, on July 4, 2015. Chile defeated Argentina 4-1 in the penalty shootout. AFP PHOTO / JUAN MABROMATA (Photo credit should read JUAN MABROMATA/AFP/Getty Images)

ميسي: أشعر بالألم لخسارة كوبا أميركا

Argentina's forward Lionel Messi takes off the second place medal of the 2015 Copa America football championship, in Santiago, Chile, on July 4, 2015. Chile defeated Argentina 4-1 in the penalty shootout.   AFP PHOTO / JUAN MABROMATA        (Photo credit should read JUAN MABROMATA/AFP/Getty Images)

Argentina’s forward Lionel Messi takes off the second place medal of the 2015 Copa America football championship, in Santiago, Chile, on July 4, 2015. Chile defeated Argentina 4-1 in the penalty shootout. AFP PHOTO / JUAN MABROMATA (Photo credit should read JUAN MABROMATA/AFP/Getty Images)

خرج نجم برشلونة الإسباني ليونيل ميسي عن صمته ليتحدث عن الألم والإحباط اللذين يشعر بهما بعد خسارته مع الأرجنتين في نهائي كوبا أميركا لمنتخبات أميركا الجنوبية السبت الماضي أمام تشيلي المضيفة بركلات الترجيح (تعادلا صفر-صفر في الوقتين الأصلي والإضافي).

وقال ميسي في صفحته على موقع فيسبوك: “ليس هناك أي شيء مؤلم في كرة القدم أكثر من خسارة مباراة نهائية، لكني لا أريد التأخر كثيرا لكي أقول شكرا لجميع الذين ساندوني دائما ويواصلون مساندتي خلال الأوقات الصعبة”.

وخلال 120 دقيقة، كان ميسي مخنوقا ومحاصرا تماما من خلال الأسلوب الخاص الذي رسمه على قياسه مواطنه خورخي سامباولي مدرب تشيلي من خلال تكليف مارسيلو دياز وغاري ميديل بمراقبته بشكل محكم ودقيق.

وأنهى ميسي البطولة القارية بتسجيل هدف واحد فقط من ركلة جزاء في المباراة الأولى ضد البارغواي (2-2).

كما نفذ ميسي 3 تمريرات حاسمة خلال البطولة، لكن محصلته تبقى شاحبة إذا ما تمت مقارنتها بموسمه الرائع مع فريقه برشلونة، ففي 57 مباراة في مختلف المسابقات مع الفريق الكاتالوني، سجل ميسي 58 هدفا ورفع 3 كؤوس.

ويتحدث البعض الآن، عن إمكانية تخلي ميسي عن مهمة الدفاع عن ألوان بلاده، وهذا ما تطرق إليه الدولي السابق ماتياس الميدا الذي يشرف حاليا على بانفيلد، قائلا: “في يوم من الأيام سيسأم هذا الصبي ولن يأتي للدفاع مجددا عن ألوان الفريق الوطني، إنه أفضل لاعب في العالم وهو لا يعامل بالطريقة التي يستحقها”، في إشارة إلى الانتقادات التي توجه إليه في بلاده بسبب فشله في نقل تألقه مع برشلونة إلى المنتخب الوطني.

متابعة ش ع خ

اترك رد

%d مدونون معجبون بهذه: