اخبار عاجلة
الرئيسية » اخبار العالم » نفوق تسعة أسود في فيضانات بولاية غوجارات بالهند

نفوق تسعة أسود في فيضانات بولاية غوجارات بالهند


توجد في ولاية غوجارات 500 أسد من هذا النوع.

أعرب خبراء الحيوانات البرية في الهند عن غضبهم لنفوق تسعة من الأسود المهددة بالخطر في فيضانات غربي البلاد، قائلين إن هذا يظهر الحاجة إلى نقل بعض تلك الأسود إلى مكان يحافظ فيه على أعدادها.

وكانت فيضانات مدمرة – نتجت عن الأمطار الموسمية السنوية الأسبوع الماضي – قد قتلت 55 شخصا على الأقل في ولاية غوجارات، التي تؤوي أيضا 500 من الأسود الآسيوية في آخر الملاذات لها في العالم.

وقال كبير المسؤولين عن الحيوانات البرية في غوجارات، إس سي بانت، إن 100 ضابط غابات يبحثون ضفاف النهر الفائض بعد العثور على ثمانية أسود نافقة، كما أنقذ أسد آخر حيا لكنه نفق فيما بعد.

وقال بانت لوكالة فرانس برس “رصد 27 أسدا قرب القرى القريبة من النهر. وكانت جميعها في حالة جيدة”.

لكن خبير الحياة البرية، رافي تشيلام قال إن الفيضانات دللت على أن بقاء هذا النوع من الحيوانات مهدد بالخطر، لأن الأسود تعيش جميعا في ملاذ واحد. ولا توجد طريقة للتبنؤ بظهور كوارث جديدة، ولذلك فمن المهم توفير البيئة المناسبة لتربية أسود طليقة، قبل عودة مثل تلك المخاطر مرة أخرى”.


عثر ضباط البيئة على ثمانية أسود على ضفاف النهر الفائض، وأنقذ آخر نفق لاحقا.

وقد أشعلت الأسود معركة قانونية وسياسية في 2013 عندما قضت المحكمة العليا بإعادة توطين بعضها في ملاذ خاص بها في ولاية مجاورة.

ويقول الخبراء إن تحديد معيشة الأسود في مكان واحد يعرضها لخطر عدم التوالد، وللأمراض وللانقراض.

لكن حكومة ولاية غوجارات تقاوم فكرة نقل الأسود من الولاية، حيث تمثل لها مصدر فخر، إلى ولاية مادايا براديش المجاورة التي يوجد بها من يستطيعون رعايتها.

ويعد هذا النوع من الأسود أقل عددا من نظيرها الإفريقي، وتشير الإحصاءات التي نشرت في مايو/أيار إلى أن تعداد الأسود ارتفع خلال السنوات الأخيرة إلى 523 أسدا.

اترك رد

%d مدونون معجبون بهذه: