اخبار عاجلة
الرئيسية » اخبار رياضية » نيمار مرعوب من مواجهة العراق و”ماركا” تتغزل بـ”اسود الرافدين”

نيمار مرعوب من مواجهة العراق و”ماركا” تتغزل بـ”اسود الرافدين”

neymar-1-655x360

اكد نيمار جونيور، لاعب المنتخب البرازيلي الأولمبي ونادي برشلونة الإسباني أن مواجهة العراق بالجولة الثانية من مباريات المجموعة ضمن منافسات كرة الفدم بدورة الألعاب الأولمبية ستكون صعبة للغاية.

وتعادلت البرازيل مع جنوب أفريقيا سلبيا، كما تعادلت العراق مع الدنمارك في افتتاح مباريات المجموعة بنفس النتيجة.

وقال نيمار في تصريحات عقب التعادل مع جنوب أفريقيا “يوم الأحد سيكون الضغط عال أمام العراق، نريد تحقيق الـ3 نقاط.

وأبدى لاعب برشلونة إنزعاجه من صيحات الاستهجان التي أطلقتها الجماهير البرازيليلة ضده، وضد زملائه بالسامبا.

في نفس السياق، أشادت صحيفة ماركا الإسبانية بمنتخب العراق في أول مبارياته بدوري الألعاب الأولمبية رغم تعادله مع الدنمارك.

وأشارت ماركا إلى الظروف الصعبة التي يعاني منها اللاعبيون العراقيون في بلد يمزقه الحرب.

وقالت ماركا “العراق لن تتوقف عن مطاردة المعجزات، رغم توقف الدوري المحلي هناك عدة مرات بسبب الحرب المستمرة والهجمات الإرهابية لكن أسود الرافدين لم تتوقف لجلب الفرح للشعب في بيئة سيئة بشكل واضح”.

وتابعت “مدرب العراق عبد الغني شهد ترك صورة كبيرة عنه لقيادته للفريق بأسلوب فني رائع، لاسيما في النصف الاول من المباراة، فقد برز أمجد عطوان وكابتن الفريق سعد عبد الأمير من خلال ضبط السرعة والتحكم في ميدان اللعب فمنتخب الدنمارك لم يتمكن من الاستيلاء على جهة همام طارق”.

وأتمت “بالمقابل علي عدنان هدد المرمى الدنماركي عندها تذكرنا لماذا يطلق على جناح أودينيزي نموذج من بلاد ما بين النهرين على قوة غزواته وتشكيله للخطر الدائم على مرمى المنافس حتى من دون اللعب الجماعي وكان هناك واجبات للاعب الدنمارك غيبي هوغ بغيرغ لمنع عدنان من تشكيل أي خطورة”.

اترك رد