اخبار عاجلة
الرئيسية » اخبار العراق » نيچرفان بارزاني يبدي استعداده لزيارة بغداد لحل مشكلة ملفي الموازنة والنفط

نيچرفان بارزاني يبدي استعداده لزيارة بغداد لحل مشكلة ملفي الموازنة والنفط

أبدى رئيس حكومة إقليم كوردستان نيچرفان بارزاني، الأربعاء، استعداده لزيارة بغداد لبحث سبل معالجة المشاكل المتعلقة بالموازنة وملف النفط، معربا عن رغبة حكومته في حل المشاكل والمعوقات مع الحكومة الاتحادية عبر الحوار والمفاوضات.

جاء ذلك في بيان لرئاسة حكومة الاقليم ورد لشفق نيوز، تابعتة ” ش ع خ “مشيرا الى ان بارزاني استقبل، بعد ظهر اليوم الأربعاء، في العاصمة أربيل، سفير ألمانيا لدى العراق إغهارد بروس والوفد المرافق له.

وقال البيان ان بروس اعرب خلال اللقاء عن سعادته لزيارة إقليم كوردستان، وتحدث عن الأوضاع السياسية في العراق بشكل عام والمشاكل بين حكومة إقليم كوردستان والحكومة الإتحادية، متمنياً معالجة المشاكل والمعوقات عبر الحوار والتفاهم المشترك، واصفا النظام الفدرالي للحكم في العراق بأفضل نظام.

واضاف البيان ان بروس تطرق في سياق حديثه إلى الحديث عن التصدي للإرهاب، مؤكداً على إستمرار ألمانيا في دعم ومساعدة قوات الپيشمرگة في الحرب ضد تنظيم “داعش” الإرهابي.

كما أعرب بلروس، بحسب البيان نفسه، عن شكره وتقديره لشعب وحكومة إقليم كوردستان اللذان بالرغم من الأعباء المالية الثقيلة على كاهلهم، إستقبلوا هذا العدد الكبير من اللاجئين والنازحين الهاربين من قبضة الإرهاب ووفروا لهم بشكل جيد إحتياجاتهم الرئيسية، بالاضافة إلى توفير أماكن السكن لهم.

واشار البيان الى ان بارزاني أعرب من جهته عن شكره لزيارة الوفد الضيف، مشيراً إلى رغبة حكومة الإقليم في حل المشاكل والمعوقات مع حكومة العراق الاتحادية عبر الحوار والمفاوضات.

واضاف ان بارزاني ابدى استعداده لزيارة بغداد لبحث سبل معالجة هذه المشاكل وخاصة فيما يخص الموازنة وملف النفط، معربا عن إستعداد حكومة إقليم كوردستان لقبول المجتمع الدولي والأمم المتحدة لمراقبة الشفافية ومسألة تصدير نفط إقليم كوردستان إلى الخارج.

واشار الى ان ذهاب الكورد إلى بغداد عام 2003، كان بهدف بناء عراق جديد، مستدركا ان هذا لم يحدث للاسف.

كما أعرب بارزاني، بحسب البيان نفسه، عن شكره للمساعدات الألمانية ودول التحالف الدولي لقوات الپيشمرگة في الحرب ضد تنظيم “داعش” الإرهابي، مؤكدا انه كان لها أثرها الإيجابي على الإنتصارات التي حققتها قوات الپيشمرگة في مواجهة الإرهاب.

كما اعرب بارزاني عن أمله مساعدة إقليم كوردستان أكثر من الناحية الإنسانية والعسكرية، لكي تتمكن حكومة الإقليم من تقديم أفضل الخدمات في المجالين للمواطنين واللاجئين والنازحين في الإقليم.

ونوه البيان الى ان بارزاني وبخصوص علاقات إقليم كوردستان مع دول المنطقة والعالم، جدد التأكيد على أن إقليم كوردستان يتطلع إلى أفضل العلاقات مع دول الجوار والعالم، على أساس المصالح المشتركة.

اترك رد

%d مدونون معجبون بهذه: