اخبار عاجلة
الرئيسية » اخبار العالم » “ياسين الدليمي” عراقي انقذ فتاة المانية الاغتصاب في ليلة رأس السنة غرب المانيا.

“ياسين الدليمي” عراقي انقذ فتاة المانية الاغتصاب في ليلة رأس السنة غرب المانيا.

“ياسين الدليمي” عراقي انقذ فتاة المانية الاغتصاب في ليلة رأس السنة غرب المانيا.

وتحدثت فتاة المانية في مقابلة على التلفزيون الالماني كان قد حاصرها مجموعة من طالبي اللجوء من شمال أفريقيا معظمهم من المغاربة والجزائريين مع 4 سوريين, حيث بينت الفتاة انها تلقت عدد من اللكمات ومحاولات للإعتداء عليها وكانت تصرخ طالبة النجدة لتخليصها من تحت ايدي المعتدين.

و تقول الفتاة, وفجأة انهال شاب على هذه الجموع بالضرب ودفع من كان “يمسك بي ووضعني خلفه لحمايتي منهم وقد تلقى بعض اللكمات على وجهه, وفي النهاية استطاع تخليصي منهم وقد اصطحبني الى المحطة حيث استقليت القطار متوجهة الى منطقة سكني”.

أشادت الفتاة الألمانية بشهامة هذا الشاب خاصة انها عرضت عليه مكافأة مالية عن دفاعه عنها وانقاذها, إلا انه رفض قبول أي مكافأة قائلا لها “لاتسمح لنا اخلاقنا وقيمنا نحن العراقيين قبول المال عند القيام بواجب اخلاقي وانساني تجاه من هو بحاجة الى ذلك”

بعد حديث الفتاة دخل الشاب العراقي حيث استقبله المشاركون في البرنامج والحضور بالتصفيق, وقال ان اسمه ياسين من أهالي مدينة بغداد وهو من طالبي اللجوء, مؤكداً انه “كان ماراً حين سمع صراخ فتاة تستنجد وهي وسط مجموعة من الشبان يحالون الأعتداء عليها, وبدافع واجبي الانساني والأخلاقي تدخلت للدفاع عن الفتاة وانقاذها”.

اترك رد

%d مدونون معجبون بهذه: