تعهد رئيس الوزراء العراقى حيدر العبادي، بتسليم إدارة المناطق التي يتم تحريرها من “داعش”، للسلطات الأمنية المحلية، مشدداً على التزام حكومته بهذا التوجه.

يأتي ذلك فيما أكدت قيادة العمليات المشتركة مواصلة تقدم قواتها في المعارك ضد تنظيم “داعش” شمال الموصل وجنوبها الغربي، بدعم مباشر من طائرات التحالف الدولي، تمكنت بعدها القوات من استعادة قرية أورطا خراب وقرية السلام في اتجاه مدخل المدينة الشمالي.

وجنوب الموصل لا تزال الشرطة الاتحادية ترابط قرب مرتفعات البو سيف في انتظار الأوامر لاقتحامها بعد أن بدأت التعزيزات بالوصول الى حمام العليل ومحيطه، وسط أنباء عن كشف شبكة أنفاق للتنظيم تربط المحور الجنوبي بمركز المدينة.