اخبار عاجلة
الرئيسية » اخبار العراق » رئيس الجمهورية يدين التفجيرات التي ضربت محافظة صلاح الدين

رئيس الجمهورية يدين التفجيرات التي ضربت محافظة صلاح الدين

%d9%85%d8%b9%d8%b5%d9%88%d9%85

أدان رئيس الجمهورية فؤاد معصوم التفجيرات التي ضربت محافظة صلاح الدين في وقت سابق يوم الاحد، مشددا على أن تلك “الاعتداءات لن تمر بلا قصاص عادل وسريع”.

وقالت رئاسة الجمهورية في بيان تابعته شبكة عراق الخير: إن معصوم “ادان بشدة، التفجيرات الإرهابية التي استهدفت صباح اليوم بسيارات مفخخة مرآب مرقد الامامين العسكريين (ع) لنقل المسافرين في قضاء سامراء ومرافق خدمية جنوب تكريت، ما أسفر عن استشهاد وجرح عدد من المدنيين العزل”.

وأعرب رئيس الجمهورية عن “الحزن لإستشهاد وجرح مواطنين وزوار مسلمين ايرانيين أبرياء جراء هذه التفجيرات الإجرامية”.

وأكد رئيس الجمهورية، أن “هذه الاعتداءات الارهابية الآثمة لن تمر بلا قصاص عادل وسريع”، داعياً السلطات الأمنية إلى، “اتخاذ إجراءات عاجلة للقضاء التام على الخلايا الارهابية المتربصة بالمواطنين والزائرين الأبرياء، فضلاً عن اتخاذ كل الإجراءات الفورية لمنع وقوع مثل هذه الهجمات الإجرامية مجدداً”.

وعبر رئيس الجمهورية عن “عزائه ومواساته لذوي شهداء وجرحى هذه التفجيرات الارهابية”، مبيناً أن “مرتكبيها يؤكدون مجدداً افتقارهم لابسط القيم الانسانية والاخلاقية كما يثبتون عداءهم الاعمى للعراق وشعبه”.

وانفجرت عجلة ملغومة قرب سيطرة الانواء الجوية عند المدخل الجنوبي لمدينة تكريت العاصمة المحلية لصلاح الدين مما أدى الى مقتل سبعة اشخاص واصابة 15 اخر بجروح، بحسب مصادر امنية وطبية.

ووقع التفجير الثاني بمدينة سامراء التي تضم مرقدين مهمين للمسلمين الشيعة اذ فجر مهاجم انتحاري عجلة يقودها داخل مرآب في المدينة مستهدفا عددا من الزائرين يستقلون حافلة مما اسفر عن مقتل اثنين منهم واصابة 15 اخر بجروح بينهم ايرانيو الجنسية.