اخبار عاجلة
الرئيسية » اخبار العالم » وثائق تثبت تورط اوباما وكلينتون ببيع اسلحة لداعش

وثائق تثبت تورط اوباما وكلينتون ببيع اسلحة لداعش

%d8%a7%d8%b3%d9%84%d8%ad%d8%a9-%d8%a7%d9%85%d8%b1%d9%8a%d9%83%d9%8a%d8%a9-%d9%84%d8%af%d8%a7%d8%b9%d8%b4

حصلت مؤسسة “جوديكال واتش” الاممية المعنية بمراقبة قضايا الفساد الحكومية، على عدد من الوثائق تثبت تورط الرئيس الحالي باراك اوباما، ووزيرة خارجيته “هيلاري كلينتون”، بعمليات مشبوهة تم خلالها بيع اسلحة امريكية الى تنظيم داعش الارهابي واطراف ممولة له.

المنظمة اعلنت، انها حصلت على ما يزيد عن 100 وثيقة، من ملفات سرية خاصة بالبيت الابيض ووزارة الدفاع، عبر فوزها بقضية فدرالية قضائية مرفوعة من قبلها على الطرفين، تمكنت خلالها من الحصول على الوثائق.

يشار الى ان الوثائق تثبت تورط الولايات المتحدة، بصناعة تنظيم داعش عمدا، عبر تمويله بالاسلحة عن طريق تجار وسطاء مقابل مبالغ مادية، وتدريب افراد مشبوهين في الاردن، مع العلم المسبق انهم سيقومون بتاسيس تنظيم ارهابي في وقت لاحق اذا ما اتيحت لهم الفرصة، حيث اكدت صحيفة “الدايلي بريسر”، نقلا عن المنظمة، بان افعال اوباما وكلينتون اتت ضمن خطة مسبقة الاعداد، لزعزعة النظام السوري عبر زرع تنظيم سلفي في داخلها، قبل ان تخرج الامور عن السيطرة وتتحول داعش الى منظمة اقليمية دولية وليست محلية فقط.

وكالات