اخبار عاجلة
الرئيسية » اخبار العراق » وزارة التربية:تخفيض التخصيصات يسبب تأخر تجهيز الكتب المدرسية

وزارة التربية:تخفيض التخصيصات يسبب تأخر تجهيز الكتب المدرسية

%d9%83%d8%aa%d8%a8

اوضحت وزارة التربية، السبت، سبب تأخر تجهيز الكتب المدرسية، وفيما بينت ان ذلك هو خارج ارادتها، اكدت ان بعض من ينتقدها اليوم كان جزءا من المشكلة بتصويتهم على الموازنة.

وقال وزير التربية محمد اقبال في بيان ، ان “اول اسباب التأخير يكمن في تخفيض تخصيصات تجهيز الكتب في الموازنة الى ٥٠%”، مبينا ان “التربية ناشدت جميع الأطراف في مجلس الوزراء ومجلس النواب وقتها لعدم اتخاذ هذه الخطوة كونها تعني تأخر التجهيز وحرمان (أربعة ونصف مليون طالب ) من استلام الكتب في وقتها المحدد، ومع هذا كان هناك اصرار على التخفيض ورفض مناقشة الموضوع”.

واضاف اقبال ان “وزارة التربية ومنذ سنتين تعتمد العقود الآجلة الدفع، نتيجة عدم تسديد وزارة المالية الديون المستحقة للمطابع والتي ترددت في التقديم على عقود الطباعة هذه السنة لأنها لم تستلم مستحقاتها من وزارة المالية من السنة السابقة”، مشيرا الى ان “لهذا الأمر تأثيره السلبي على عملية تجهيز الكتب المدرسية”.

وتابع اقبال ان “عدم كفاءة بعض المطابع المحلية والتي تتعامل معها الوزارة مضطرة بسبب اشتراط الموازنة، يضعها في موقف محرج لان الأداء غير المشجع للمطابع”، مؤكدا “حرص الوزارة على اتمام التجهيز بأسرع وقت، واتخاذها كافة الاجراءات القانونية والخطوات اللازمة في حق المطابع التي لم تفي بالتزاماتها”.

واعلن النائب عن جبهة الاصلاح علي البديري، اليوم السبت، أن قلة توزيع الكتب على الطلبة وبيعها في السوق السوداء ضمن نقاط استجواب وزير التربية محمد اقبال، فيما اشار الى وجود محاولات لعرقلة الاستجواب.

ويشكو اولياء امور التلاميذ في بغداد، من عدم توفير وزارة التربية كتب المناهج الدراسية خاصة المناهج الحديثة التي اقرت مؤخراً، بالاضافة الى الدفاتر المدرسية.

وقال عدد من اولياء امور التلاميذ، إن “المدارس الابتدائية والمتوسطة لم توفر الكتب الدراسية للتلاميذ، ما اضطرنا الى شراءها من السوق السوداء”، مبدين استغرابهم من “توفر طبعات تلك المناهج في السوق، سيما سوق السراي في شارع المتنبي ببغداد، وعدم توفرها في مدارس وزارة التربية.

وعزت وزارة التربية، تأخير توزيع الكتب المدرسية الى “قلة الميزانية ومشاكل رافقت توقيع العقود مع المطابع”، متعهدة في الوقت نفسه بتوزيع 90 % من الكتب خلال شهر تشرين الاول الحالي، وأكدت أن الكتب المتسربة في الاسواق السوداء بدون علمها.

يشار الى أن العام الدراسي الجديد 2016-2017 بدا في، 29 ايلول الماضي، وسط صعوبات امنية وخدمية، فيما اكدت التربية على تنفيذ خطتها التطويرية على شتى المستويات والانظمة التعليمية.