اخبار عاجلة
الرئيسية » تحقيقات وتقارير » “6 كانون” تأسيس الجيش العراقي

“6 كانون” تأسيس الجيش العراقي

شبكة عراق الخير :يحتفل الشعب العراقي في السادس من كانون الثاني من كل عامٍ بذكرى تأسيس الجيش العراقي، والذي تأسس مع تأسيس الدولة العراقية في عام 1921م، فعلى الرغم من المحطّات القاسية التي مرّ بها الجيش العراقيّ من خلال الانقلابات العسكرية إلا أنّه بقي من أقوى الجيوش في المنطقة ووصل عدد هذا الجيش في أولى مراحله حوالي المليون مقاتل

لمحةٌ تاريخيةٌ عن الجيش العراقي بدأ تشكيل النواة الأولى للجيش العراقيّ في العام 1921م وكانت عبارةً عن فوجٍ يتألف من ضباطٍ سابقين عملوا بالجيش العثمانيّ إذ كانت العراق جزءاً من الإمبراطوريّة العثمانية، وبعد قيام الثورة العربية ضد الظلم التركي للشعوب العربية بقيادة زعيم العرب الشريف الحسين بن علي التحق هؤلاء الضباط بجيش الثورة وشاركوا في معاركها ضد الجيوش العثمانيّة. بعد تفكيك الدولة العثمانية من قِبَل دول الحلفاء على إثر الحرب العالمية الأولى تمّ تشكيل النواة الأولى للجيش العراقيّ وما لبث أن توسّعت قطاعاته. في العام 1931م حصلت العراق على استقلالها من بريطانيا فتشكلت القوة الجوية، والقوة البحرية وبدأت مرحلة الانقلابات العسكريّة ففي عام 1936م قام الجيش بانقلابٍ عسكريّ على قيادة البلاد، تبعته حربٌ مع بريطانيا التي أعادت سيطرتها على العراق في العام 1941م وبعد فترة قصيرة انسحبت بريطانيا من العراق. شارك الجيش العراقي بحروب العرب مع إسرائيل في الأعوام 1948م، 1967م، 1973م ووقع منه الكثير من الشهداء في هذه الحروب. عام 1958م نفّذ الجيش انقلاباً عسكرياً بقيادة عبد الكريم قاسم. في العام 1963م نفذ الجيش انقلاباً عسكرياً أيضا أطاح بقادة البلاد، وحصلت مذابح بشوارع بغداد يشهد عليها التاريخ، ووصل للحكم حزب البعث العربيّ الاشتراكي بقيادة صدام حسين. تعتبر مرحلة حكم حزب البعث للعراق فترةً ذهبيةً في بناء جيشٍ قويّ فقد تمّ تزويده بأحدث المعدات العسكريّة، وأصبح من الجيوش التي يحسب لها الحساب في المنطقة. خاض الجيش العراقي في هذه المرحلة حرباً طويلةً مع جارته الجمهوريّة الإسلامية الإيرانية تكبّد الطرفان خسائرَ بشريةٍ كبيرةٍ جداً، وما أن وقفت الحرب الإيرانية العراقية حتى بدأت الحرب الأمريكية على العراق بعد أن انزلقت بحربها على جارتها الكويت وإعلانها جزءاً من أراضيها. احتل الجيش الأمريكي العراق، وتمّ حل هذا الجيش دون أن تتوفر البدائل عنه مما أوقع البلاد بالفوضى، وتمّ تأسيس جيشٍ جديدٍ وسط حالةٍ من عدم الاستقرار السياسي وتدخلاتٍ إقليميةٍ من شأنها إضعاف تاريخ هذا الجيش العظيم.

اترك رد

%d مدونون معجبون بهذه: