اخبار عاجلة
الرئيسية » مقالات » أنواع الفيتامينات وفوائدها ومدى حاجة اجسامنا لها؟

أنواع الفيتامينات وفوائدها ومدى حاجة اجسامنا لها؟

شبكة عراق الخير:

الفيتامينات عبارة عن مواد عضوية توجد في الطعام , وتعتبر أساسية للنمو ولإعادة بناء الأنسجة ولكي

تقوم الأنسجة بوظيقتها بطريقة صحيحة.

بعد أن تم الإكتشاف أن الطعام يحتوي على عوامل أساسية للحفاظ على صحة جيدة، قام العالم الأمريكي

البولندي الأصل كازيمير فنك (Casimir Funk) بإطلاق تسمية فيامينات (vitamins) على هذه العوامل.

والكلمة مشتقة من كلمتين لاتينيتين هما (vita) وتعني الحياة و (amine)التي ترمز للمركبات التي تحتوي

على نيتروجين. ولاحقا تم الاكتشاف بأنه ليس جميع الفيتامينات تحتوي على نيتروجين ولكن لم يتم تغيير

الإسم نظرا لإنتشار استعماله

يصنع جسم الانسان كل يوم جلدا وعضلات وعظاما. وهو يحرك خلايا الدم الحمراء التي تحمل المواد الغذائية

والأكسجين إلى أماكن بعيدة، كما يرسل الإشارات العصبية التي تسافر آلاف الأميال في الدماغ ومسارات

الجسم. وهو يكون أيضا الموصلات الكيميائية التي تتحرك من عضو إلى آخر، حاملة التعليمات التي تساعد

على إبقائنا على قيد الحياة. لفعل كل هذا، يحتاج جسمك إلى 30 فيتامينا ومعدنا ومكونا غذائيا على الأقل

لا يستطيع تصنيعها بنفسه بكميات كافية. لذلك تحتاج إلى الحصول على هذه المواد الغذائية من الطعام

أو من مصادر أخرى.

أنواع الفيتامينات وفوائدها والمعادن الضرورية يطلق عليها عادة اسم المغذيات الدقيقة حيث أنها تختلف عن

المغذيات الكبيرة – التي هي البروتينات والدهون والكربوهيدرات – في أن جسمك يحتاج إلى كميات ضئيلة

جدا منها. إلا أن الفشل في الحصول على هذه الكميات الصغيرة يسبب الأمراض. وقد تعلم البحارة القدماء أن

العيش لشهور دون فواكه وخضروات طازجة – وهي المصدر الرئيسي لفيتامين C – هو سبب حصول نزيف

اللثة ومرض الإسقربوط. وفي بعض الدول النامية، ما زال يصاب الناس بفقدان البصر بسبب نقص فيتامين A.

وحتى في الولايات المتحدة، يصاب بعض الأطفال بهشاشة وتشوه العظام بسبب عدم الحصول على كمية

كافية من فيتامين D ومصادر فيتامين د .

وكما أن نقص المغذيات الدقيقة كأنواع الفيتامينات  يمكن أن يؤدي إلى ضرر بالغ لجسمك، فإن الحصول على

كميات كافية يمكن أن يقدم فائدة كبيرة. على سبيل المثال، الكالسيوم مع فيتامين D مع فيتامين K مع

الماغنيزيوم مع الفسفور تقي عظامك من الكسور. لذلك فإن العديد من المغذيات الدقيقة تعمل معا. على

سبيل المثال، يساعدك فيتامين C على امتصاص الحديد. مع ذلك، فإن التفاعل بين المغذيات الدقيقة ليس

تعاونيا دائما. على سبيل المثال، حتى الزيادة الضئيلة من معدن الماغنيزيوم يمكن أن تؤدي إلى تفاقم

نقص الحديد.

أنواع الفيتامينات وفوائدها تختلف عن المعادن. فالبناء الكيميائي للفيتامين يمكن أن ينحل بالحرارة أو الهواء

أو الأحماض، بينما المعادن تحتفظ بتركيبها الكيميائي. ذلك يعني أن المعادن التي في التربة والماء من السهل

أن تجد طريقها إلى جسمك عن طريق النباتات والأسماك والحيوانات والسوائل التي تتناولها. ولكن من الصعب

وصول الفيتامينات من الطعام والمصادر الأخرى إلى جسمك لأن الطهي والتخزين والتعرض البسيط للهواء

يمكن أن يلغي تنشيط هذه المكونات الهشة.

حاجتك إلى مواد غذائية معينة تختلف باختلاف سنك وجنسك وخصائصك الأخرى المهمة. كقاعدة، إستراتيجيتك

المثلى يجب أن تكون الحصول على الفيتامينات والمعادن من الطعام، وليس من المكملات الغذائية. فقد أظهرت

أبحاث كثيرة أنه بإمكانك تقليل خطر الإصابة بالأمراض المزمنة والإعاقة بإتباع الطعام الصحي، وأيضا القيام

بالتمرينات الرياضية بشكل منتظم وتجنب التدخين. والدليل على فائدة تناول المكملات التي تحتوي على أنواع

الفيتامينات والمعادن هو أقل إقناعا بكثير. فمن المحتمل وجود العديد من المكونات المفيدة للطعام أكثر من

التي تعرف عليها العلماء حتى الآن، كما أن هناك تأثيرات مفيدة لوجودها معا، أيضا.

ما الفرق ببن الفيتامينات التي تذوب في الماء (water-soluble) وتلك التي تذوب في الدهون (fat-soluble)؟

تقسم الفيتامينات إلى قسمين:

– الفيتامينات التي تذوب في الماء وهي فيتامين ج و ب المركب (C, B complex).

– الفيتامينات التي تذوب في الدهون وهي الفيتامينات أ، د، هـ، ك (A, D, E و K).

الفيتامينات التي تذوب في الدهون يتم تخزينها في أنسجة الجسم. أما الفيتامينات التي تذوب في الماء

(ما عدا فيتامين ب12) فإنه لا يمكن نسبيا تخزينها في الجسم، ولهذا يجب أن يتم تعويضها باستمرار.

ونشر الدكتور علي القيسي على صفحته في “الفيس بوك” .. تابعته “ش.ع.خ” عن أنواع الفيتامينات

و فوائدها قائلاً :

– فيتامين A = مضاد للأكسدة و مفيد للنظر .

-فيتامين B2 = للمناعة و انتاج الطاقة .

-فيتامين B6 = للدم وتنظيم الهرمونات .

-فيتامين B5= إعادة بناء الأنسجة والعضلات

– فيتامين B7 = للخلايا والأحماض الأمينية .

– فيتامين B9 = مهم للحامل و قبل الحمل .

– فيتامين B12 = للدماغ و الأعصاب .

– فيتامين C = لتقوية المناعة ويعزز امتصاص الحديد .

– فيتامين D = للعظام والصحة النفسية .

-فيتامين E = مضاد طبيعي للشيخوخة .

-فيتامين K = لصحة العظام و الدم و القلب .

واضاف “د.القيسي“:

– ” إذا كنت تعاني من :

الإلتهابات المتكررة وخصوصا في الجزء العلوي من الجهاز التنفسي, ظهور تقرحات في الفم, جفاف وتقشر الجلد

 فإنه يوجد لديك نقص في فيتامين A وهو موجود في: زيت كبد الحوت، الجبن ، اللبن القشدة ، النباتات الخضراء

والملونة مثل السبانخ، الجزر ، الخس الطماطم الخوخ

إذا كنت تعاني من:

الإجهاد المتواصل, عدم القدرة على التركيز, تشقق الشفاه ,التحسس من الضوء, القلق المستمر, الأرق

 فإنه يوجد نقص في فيتامين B وهو موجود في : الخميرة، اللحوم ، صفار البيض ، الفواكه ، الفول السوداني،

السبانخ ، الجزر

إذا كنت تعاني من :

الإصابة المتكررة بالبرد, نزيف اللثة, عدم إلتئام الجروح بسهولة

 فإنه يوجد لديك نقص في فيتامين C وهو موجود في: الطحال، عصير الليمون والبرتقال والفراولة، الفجل ،

التفاح، الطماطم

إذا كنت تعاني من:

آلام المفاصل و آلام الظهر, تساقط الشعر,تغير المزاج, عدم إنتظام النوم والخمول, ضعف المناعة

 فإنه يوجد لديك نقص في فيتامين D وهو موجود في: زيت كبد الحوت، اللبن، صفار البيض والأهم التعرض

لأشعة الشمس في التوقيت المناسب… ”  .

ان الفيتامينات ضرورية جداً لنمو الجسم وبقائه سليماً قادراً على القيام بوظائفه والمحافظة على حيويته،

ولا بد من إمداد الجسم بهذه الفيتامينات عن طريق الغذاء .. لأن خلاياه غير قادرة على بنائها وتكوينها ..

وإذا نقصت الفيتامينات في الجسم أدى ذلك النقص إلى العديد من الأمراض .. التي قد تبلغ درجة الخطورة.

وبالتالي علاج هذه الأمراض يعتمد على توفير الفيتامينات من جديد في الغذاء.

وفي الختام اسرة شبكة عراق الخير تتمنى لكم الصحة والعافية