اخبار عاجلة
الرئيسية » اخبار العراق » أهمّ ما تحدّث به الكاظمي خلال الجلسة الاستثنائية لمجلس الوزراء

أهمّ ما تحدّث به الكاظمي خلال الجلسة الاستثنائية لمجلس الوزراء


شبكة عراق الخير

عقدت الجلسة الاستثنائية هذا اليوم؛ لقرب الانتخابات البرلمانية التي ستجري بموعدها المقرر في 10 تشرين الأول المقبل،

وكذلك قرب الزيارة الأربعينية لاستشهاد الإمام الحسين (عليه السلام).

 خصصنا 80 ألف تأشیرة للدول الإسلامية للمشاركة في مراسيم الأربعين، ونوجّه أمانة مجلس الوزراء بالإسراع

في إبلاغ القرارات، وعلى الوزارة الخارجية إصدار التعليمات لسفاراتنا عاجلاً، وأوجه وزارة الداخلية باتخاذ الإجراءات

اللازمة، وتسهيلها أمام الزائرين الكرام من جميع دول الخارج، مع مراعاة كل التدابير الصحية اللازمة.

 نتمنّى السلامة للجميع، وهم يؤدون هذه الزيارة التي ذهب فيها سيد شباب أهل الجنة وأهل بيته دون الدين والإصلاح ومحاربة الفساد.

 ستجري بعد 29 يوماً بالضبط، الانتخابات النيابية المبكرة، التي تمثّل الحل الوحيد لمشكلات العراق.

 أنجزنا بحمد الله وإصرار الشرفاء، كل متطلبات العملية الانتخابية، ولاسيما مسألة تأمينها، والحفاظ على نزاهتها،

بمراقية أممية دولية.

 وفّرنا كل احتياجات مفوضية الانتخابات وعلى أعلى المستويات من تمويل وتأمين ودعم، لضمان إجراء الاقتراع بما

يحقق تطلعات الشعب.

 هناك إجراءات أمنية مشددة تم وضعها لمنع أي حالات اختراق أو محاولات تزوير، ونسقنا لحضور أممي ودولي

لإعطاء نسبة أعلى من المقبولية للانتخابات.

 حضرت اليوم في اللجنة الأمنية وعملنا أول محاكاة؛ لتنفيذ الممارسة الأمنية الخاصة بالانتخابات في قيادة

العمليات المشتركة عبر دوائر الاتصال بقيادات العمليات الشرطة في المحافظات.

 شدّدنا على المسؤولين المرشحين من الوزراء والمحافظين وغيرهم، منع استخدام موارد الدولة منعاً تاماً،

والمفوضية مطالبة بإبلاغنا بأي استغلال يحصل لهذه الموارد.

 أدعو جميع المرشحين والجهات السياسية إلى الالتزام الكامل بالتنافس الصحي.

 لأجلنا وأجلكم، ولأجل العراق، نحث على مشاركة فاعلة في الانتخابات المبكرة، فأطفالنا يستحقون مستقبلاً

أفضل، وحياة كريمة، وقد حان الوقت لينعموا بوطن خالٍ من الفساد والظلم. قبل قليل كان لنا حضور في مؤتمر

مناهضة العنف ضد المرأة، وقد أكدنا أهمية أن تأخذ المرأة دورها في الانتخابات، لما لها من مكانة مهمة في

المجتمع.

 بإصرارنا على إتمام العملية الانتخابية، وبدفعنا على مشاركة أكبر للشعب في الاقتراع؛ نضمن محاربة جادة

للفساد، والوقوف بوجه المفسدين.

 سننجح في إنجاز هذه الانتخابات، وتعزيز ثقة الشعب بالمشوار السياسي الذي لا يمكن أن يستمر دون ذلك.