اخبار عاجلة
الرئيسية » اخبار العالم » أوروبا تطالب الكاظمي بموقف حازم اتجاه الهجرة الغير شرعية للعراقيين

أوروبا تطالب الكاظمي بموقف حازم اتجاه الهجرة الغير شرعية للعراقيين

شبكة عراق الخير :

عبر رئيس المجلس الأوروبي شارل ميشيل، عن قلقه العميق من استمرار دخول أعداد متزايدة

من المواطنين العراقيين إلى أراضي الاتحاد وخاصة إلى ليتوانيا، بشكل غير قانوني عبر بيلاروس.

جاء هذا الموقف خلال اجتماع جرى أمس الثلاثاء عبر دائرة فيديو مغلقة بين المسؤول الأوروبي

ورئيس الوزراء العراقي، مصطفى الكاظمي.

ونقل مصدر أوروبي مطلع عن ميشيل قوله: “ننتظر من العراق مواقفا وتصرفات حازمة تجاه هذا

الأمر، خاصة لجهة احترام مبدأ إعادة القبول المنصوص عنه في اتفاقية الشراكة والتعاون المبرمة

بين بروكسل وبغداد”.

وكانت السلطات الليتوانية اتهمت سابقا بيلاروس بتنظيم رحلات لمواطنين عراقيين إلى أراضيها

تمهيدا لمرورهم إلى دول الاتحاد وخاصة ليتوانيا بشكل غير قانوني، محملة العراق جزءا كبيرا من

المسؤولية.

وأضاف المصدر أن المسؤولين الأوروبي والعراقي بحثا أيضاً مواضيع تتعلق بالتعاون في مجال

محاربة الإرهاب وخاصة تنظيم داعش، تحت رعاية التحالف الدولي، حيث “قدم ميشيل تعازيه

للكاظمي بضحايا انفجار مدينة الصدر.

وتناولت محادثات ميشيل والكاظمي أيضا مسائل تتعلق بتعميق التعاون الثنائي والانتخابات

العراقية المقررة في تشرين الاول القادم.

وقال مكتب الكاظمي في بيان (أمس الثلاثاء)، إن الاخير أجرى مكالمة متلفزة مع رئيس المجلس

الأوروبي شارل ميشيل، جرى خلالها بحث العلاقات بين العراق والاتحاد الأوروبي وسبل تطويرها

، والتباحث بشأن ملف اللاجئين والنازحين العراقيين، ومعالجة ما يواجهونه من مشكلات وسبل

عودتهم إلى منازلهم بعد تأمين الظروف الملائمة لذلك.

وأعرب الكاظمي، وفق البيان، عن تمسك العراق بنهج أفضل العلاقات الاستراتيجية مع الدول

الأوروبية، وتطوير مستوى التعاون الاقتصادي والتجاري مع الشركات الأوروبية الكبرى، والاستفادة

من التجربة الأوروبية في النهوض ما بعد الحروب وتقديمها أنموذجاً للتنمية كما حصل بعد الحرب

العالمية الثانية.

وأكد الكاظمي تطلعه إلى دعم الاتحاد الأوروبي للإصلاحات التي تقوم بها الحكومة في إطار

الورقة البيضاء التي تنطوي على إصلاحات مالية، واقتصادية، ومؤسساتية، وما تواجهه من

تحديات كبيرة؛ بسبب وجود أطراف عديدة متضررة منها، وذلك  بحسب البيان الذي اشار إلى

أن المكالمة ناقشت أيضاً التعاون مع الاتحاد الأوروبي في جهود مكافحة الفساد وغسيل الأموال.