اخبار عاجلة
الرئيسية » اخبار العراق » اجراءات مسبقة: النجف تخلي مراكز طبية وقاعات امتحانية كرفانية

اجراءات مسبقة: النجف تخلي مراكز طبية وقاعات امتحانية كرفانية

شبكة عراق الخير:

أعلن محافظ النجف لؤي الياسري، يوم الثلاثاء، عن قيام المحافظة بإفراغ مراكز المصابين بفيروس كورونا

“الكرفانية” من المرضى الراقدين، اضافة الى اتخاذ قرار مماثل بالقاعات الامتحانية الكرفانية.

وقال الياسري في مؤتمر صحفي مع نائبه الاول ومدير الصحة ومدير الدفاع المدني حول الاستعدادات لحماية

المؤسسات الصحية واخر المستجدات حول المستشفى الالماني والامتحانات والقاعة الدراسية، إن “المحافظة

اتخذت اجراءات مسبقة بهذا الصدد خاصة فيما يتعلق بالمراكز الكرفانية التي تم بناؤها من قبل العتبة الحسينية

والعباسية وتم تفريغها بالكامل من المرضى الراقدين بعد حادثة مستشفى أبن الخطيب ببغداد”.

واضاف، “وجهنا مدير الصحة بأن يكون مدير المستشفى والمركز الصحي خفر بالتناوب مع معاونه طيلة فصل

الصيف”.

وتابع الياسري، “تم توجيه الدوائر كافة وخصوصا دوائر الصحة بضرورة تجهيز صافرة الإنذار المبكر ومنظومة

الحرائق وهذه مهمة جداً”.

وفيما يتعلق بالمستشفى الالماني (مستشفى النجف التعليمي)، قال الياسري، إن “بناء المستشفى كان على

نفقة الحكومة الاتحادية وليس حكومة النجف”، مضيفا ، “وجهنا كتاب اليوم إلى رئاسة الوزراء ووزارة الصحة

ووزارة المالية لحسم ملف المستشفى”.

وتابع ، أن “افتتاح المستشفى متوقف على بعض الاعمال البسيطة التي تحتاج لاموال واننا كحكومة محلية

ليست لدينا موازنة، ونحتاج مليون دولار لتشغيل المستشفى”.

من جانبه قال مدير صحة النجف رضوان الكندي في المؤتمر ذاته، أن “المستشفى الالماني هو عبارة عن مدينة

طبية عملاقة تحتاج الى خبراء وفنيين كثر لتشغيلها”.

من جانبه قال مدير الدفاع المدني في النجف، إنه “هنالك اكثر من 390 قاعة امتحانية كرفانية، ووجهنا بعد اجتماع

مع مدير التربية بغلق تلك القاعات بالكامل وتوفير قاعات اير كرفانية لاداء امتحانات الطلبة”.