اخبار عاجلة
الرئيسية » اخبار العالم » اعتداء “عنصري” على أردني وشقيقته في فرنسا

اعتداء “عنصري” على أردني وشقيقته في فرنسا

 

2020-10-6-21

شبكة عراق الخير:

قال شاب أردني يقيم في فرنسا، إنه تعرض وشقيقته لاعتداء وصفه بـ“العنصري“ من قبل رجل وامرأة بإحدى المدن الفرنسية، ونشر صورا تظهر آثار الاعتداء عليه وتلقيه العلاج داخل مركبة الإسعاف.

ويدعى الشاب محمد أبو عيد، وهو مبتعث من الحكومة الفرنسية للعمل معلما بمدرسة حكومية في فرنسا للغة العربية، أما شقيقته هبة فهي -أيضا- مبتعثة بمنحة من السفارة الفرنسية في عمان والحكومة الفرنسية لدراسة الماجستير في فرنسا.

وروى أبو عيد عبر صفحته على ”فيسبوك“ تفاصيل الاعتداء، مشيرا إلى تعرضه وشقيقته لاستفزاز كبير لمجرد تحدثهما باللغة العربية، وهما يستقلان حافلة، ثم عملية المطاردة التي جرت وكيف تم الاعتداء عليهما إلى أن وصلت الشرطة والإسعاف.

وتساءل في منشوره ”إحنا ما عملنا اشي وأختي مش لابسة حجاب حتى يتحججوا فيه يعني ما بعرفوا إذا احنا مسلمين أو لأ، إحنا موجودين في فرنسا بسبب الحكومة الفرنسية وبسبب إيماننا إنه فرنسا بلد آمن وداعم للحريات، الأردنيين شعب مسالم ومتسامح في كل مكان بكونوا متواجدين فيه“.

وفي نهاية رسالته، قال أبو عيد ”أوقفوا العنصرية وأقفوا الكره، فرنسا رح تخسر كثير بالأحداث اللي بتصير“.

2020-10-2-83

وتعليقا على الحادث، أكد الناطق الرسمي باسم وزارة الخارجية الأردنية السفير ضيف الله علي الفايز، أن ”الوزارة تتابع من خلال السفارة الأردنية في باريس حادثة الاعتداء على مواطن أردني وشقيقته في مدينة انجرز في شمال غرب فرنسا“.

وقال الفايز إنه ”فور تلقي السفارة اتصالا هاتفيا من المواطنين، تواصل السفير الأردني في باريس معهما للاطمئنان على صحتهما وسلامتهما والتأكيد أن السفارة ستقدم كل المساعدات الممكنة، كما كلف الملحق الثقافي للتوجه فورا إلى المدينة التي يقطن فيها الشقيقان لتقديم المساعدة اللازمة لهما ومتابعة المسائل المتعلقة بالشكوى“.

وأضاف الفايز أن ”السفارة تتابع حاليا الشكوى المقدمة للسلطات المحلية وإجراءات التحقيق، وأن المواطنين بحالة صحية جيدة، وأن الحادثة قيد التحقيق حاليا من قبل السلطات الفرنسية ”.

2020-10-333-5