اخبار عاجلة
الرئيسية » تحقيقات وتقارير » الأمم المتحدة ممتعضة من تفجير مدينة الصدر وامريكا تندد وايران مستعدة للتصدي

الأمم المتحدة ممتعضة من تفجير مدينة الصدر وامريكا تندد وايران مستعدة للتصدي

شبكة عراق الخير :

 شدد الأمين العام الأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو غوتيريش يوم الثلاثاء بضرورة وجوب تقديم المسؤولين

عن الهجوم الإرهابي في بغداد إلى العدالة في أسرع وقت ممكن.

جاء ذلك على على لسان نائب المتحدث باسمه فرحان حق الذي قال في بيان، إن “هذا الهجوم المميت قبل

عطلة عيد الأضحى هو تذكير لنا جميعا بأن آفة الإرهاب لا تعرف حدودا. الأمين العام يشدد على ضرورة تقديم

الجناة إلى العدالة في أقرب وقت ممكن”.

كما أدان الأمين العام للأمم المتحدة بشدة الهجوم الإرهابي، وعبر عن تعازيه لأقارب الضحايا وتمنى الشفاء

العاجل للمصابين من الضحايا.

من جهته أدان المتحدث باسم وزارة الخارجية “سعيد خطيب زادة”، بشدة، الهجوم الإرهابي الذي استهدف مدينة

الصدر في بغداد؛ مؤكدا على استعداد ايران للتعاون مع العراق في مواجهة التحركات الارهابية التي تستهدف

هذا البلد.

ونقلت الدائرة الاعلامية بوزارة الخارجية، اليوم الثلاثاء عن خطيب زادة قوله على خلفية الهجوم الارهابي في

مدينة الصدر، ان “هذه الاعمال الوحشية تأتي في سياق السيناريو الارهابي المشؤوم ضد العراق والذي طال

الشعب العراقي المظلوم على اعتاب عيد الاضحى”.

وأكد على استعداد إيران للتعاون مع حكومة العراق في سياق مكافحة التحركات الارهابية التي تستهدف هذا

البلد.

وكان مصدر امني   في وقت سابق اليوم، بأن انتحاريا يرتدي حزاما ناسفا فجر نفسه وسط سوق الوحيلات في

مدينة الصدر، ما اسفر عن سقوط 27 ضحية و45 جريحاً.

ولاحقاً أمر القائد العام للقوات المسلحة مصطفى الكاظمي، بإيداع آمر القوة الماسكة للأرض في مدينة الصدر

التوقيف وفتح تحقيق في الحادث.

ونددت الولايات المتحدة الأمريكية يوم الثلاثاء بالتفجير الذي استهدف سوقا شعبية في مدينة الصدر شرقي

العاصمة بغداد وراح ضحيته العشرات غالبيتهم من الأطفال.

وقالت السفارة الامريكية في بغداد في بيان اليوم، إن الولايات المتحدة تعرب عن حزنها العميق إزاء الهجوم

المروع الذي وقع يوم أمس في بغداد”.

وأضاف البيان “ندين بشدة كل ما يفسد أجواء عيد الأضحى بهذا العمل الإرهابي الجبان. تعازينا القلبية للضحايا

ونصلي من اجل احلال السلام لعوائلهم، ونتمنى الشفاء العاجل للمصابين”.

وأكدت السفارة في بيانها “سنواصل دعم شركائنا العراقيين وهم يسعون إلى بناء مستقبل مستقر ومسالم،

وهزيمة دائمة لداعش”.