وقال المتحدث باسم المجلس، عبدالله بليحق، إنه جرى سحب الثقة من الحكومة بأغلبية الأصوات، بواقع 89 من

أصل 113 نائبا حضروا جلسة.

وكشفت مصادر مطلعة ، أن نوابا أصروا على التصويت على سحب الثقة خلال جلسة اليوم (الثلاثاء)، بعدما اكتفى

المجلس أمس بتشكيل لجنة برلمانية للتحقيق مع الحكومة في عدة ملفات، منها الإنفاق الحكومي.

وقال الكاتب الصحفي الليبي الحسين الميسوري إن الحكومة الآن ستصبح حكومة تصريف أعمال إلى حين عقد

الانتخابات المقبلة، المقررة في 24 ديسمبر، ما يعني أنه لن يتم اعتماد مشروع الميزانية المقدمة منها في وقت

سابق من هذا العام.