اخبار عاجلة
الرئيسية » اخبار العراق » الفتح :قاآني زار العاصمة بغداد بدعوة رسمية من قبل الحكومة الاتحادية.

الفتح :قاآني زار العاصمة بغداد بدعوة رسمية من قبل الحكومة الاتحادية.

شبكة عراق الخير :

قال تحالف “الفتح” المقرب من طهران، بزعامة هادي العامري، يوم السبت، إن قائد فيلق القدس في الحرس الثوري الإيراني اسماعيل قاآني زار العاصمة بغداد بدعوة رسمية من قبل الحكومة الاتحادية.

وقال القيادي في التحالف غضنفر البطيخ،  إن “زيارة قاآني، الى بغداد، جاءت بدعوة من الحكومة العراقية وهي زيارة رسمية، فبعد حادثة المطار (اغتيال سليماني وابو مهدي المهندس)، بدأت السلطات تتحذر من زيارة شخصيات إيرانية بشكل سري او غير معلن الى العراق، وانما تؤكد على أن تكون رسمية وعن طريقها”.

واغتيل سليماني، مطلع يناير /كانون الثاني الماضي، بضربة جوية أمريكية قرب مطار العاصمة العراقية بغداد برفقة نائب رئيس هيئة الحشد الشعبي العراقي أبو مهدي المهندس وعدد من رفقائهما.

وبين البطيخ ان “هدف زيارة قاآني، مناقشة التواجد الامريكي في العراق، خصوصاً بعد اعلان واشنطن سحب جزء من قواتها، وجدية هذا الموضوع ام انه مجرد تكتيك جديد، ومناقشة اي تحرك نحو استهداف ايران او فصائل المقاومة من قبل ترامب قبل مغادرته البيت الابيض، و موقف الحكومة العراقية من هذه القضايا”.

وأضاف القيادي بتحالف الفتح ان قائد فيلق القدس “ناقش ايضا اخر التطورات في تحقيق قضية اغتيال قاسم سليماني ودور الحكومة العراقية في كشف تفاصيل هذا الملف ومحاسبة اي شخصية عراقية متورطة بهذا الملف إن وجدت”.

وكشف مصدر بالحكومة العراقية في وقت سابق من اليوم ان قائد فيلق القدس في الحرس الثوري الإيراني اسماعيل قاآني، زار العاصمة بغداد مؤخرا واجتمع مع رئيس مجلس الوزراء مصطفى الكاظمي.

وقال المصدر إن قاآني زار يوم الأربعاء الماضي بغداد من عودة الهجمات الصاروخية التي استهدفت المنطقة الخضراء شديدة التحصين.

واضاف ان قائد فيلق “القدس” عقد اجتماعا مع الكاظمي مع عدد من قادة الفصائل المسلحة، مشيرا الى انه تم الاتفاق على تهدئة وهدنة جديدة مع الامريكان، مقابل سعي بغداد بشكل جدي لانهاء التواجد الامريكي،  مبينا انه على اثر ذلك تقرر سحب 500 جندي امريكي.

وهذه ثاني زيارة لقاآني الى بغداد منذ توليه منصب قائد فيلق القدس الايراني خلفا للجنرال البارز قاسم سليماني الذي اغتيل بضربة جوية امريكية قرب مطار بغداد الدولي مطلع العام الحالي.

وقالت تقارير صحفية إن قاآني التقى في زيارته الأولى التي جرت في شهر آب المنصرم الكاظمي اضافة الى لقاء شخصيات سياسية مقربة من طهران.

اضف رد