اخبار عاجلة
الرئيسية » اخبار العراق » الوائلي : “سجاد العراقي” عرض نفسه للاختطاف واتهم “اصابع خفية” بالوقوف وراء حرق فرقة العباس القتالية”
العراقي

الوائلي : “سجاد العراقي” عرض نفسه للاختطاف واتهم “اصابع خفية” بالوقوف وراء حرق فرقة العباس القتالية”

شبكة عراق الخير :

قال محافظ ذي قار ناظم الوائلي، يوم الاثنين، إن الناشط المختطف “سجاد العراقي” عرض نفسه للاختطاف، وحسه الامني لم يكن بالمستوى المطلوب.

وأبدى الوائلي في لقاء متلفز ، “استعداده للتفاوض من اجل انقاذ الناشط سجاد”، موضحا أنه “تم اختطافه في اطراف ذي قار”.

وأضاف أن “قدر ذي قار حتم عليها ان تكون محور الاحتجاج والحراك الحزبي”، مشيرا إلى أنه “لدينا اوامر قبض بحق المخربين وخروقات بعض المحتجين ولدت احتكاكا مع القوات الامنية”.

واتهم الوائلي ما اسماها “اصابع خفية” بالوقوف وراء حرق فرقة العباس القتالية”.

ووجه رئيس الوزراء العراقي مصطفى الكاظمي اليوم الاثنين بإرسال قوة خاصة من مكافحة الإرهاب مسنودة بطيران الجيش للبحث عن الناشط سجاد العراقي وتحريره.

وفرضت القوات الأمنية العراقية في محافظة ذي قار حصارا على قضاء سيد دخيل (شرق الناصرية) بهدف تحرير سجاد المختطف منذ أمس السبت، ويعتقد أن خاطفيه يخفونه هناك.

وكان مسؤول محلي صرح في وقت سابق الاثنين بأن “الجهة الخاطفة التي ينتمي عناصرها لفصيل في الحشد الشعبي تعهدت بإخلاء سبيل سجاد، في مقابل عدم اقتحام القوات الأمنية المنطقة”.

وشهدت مدينة الناصرية منذ ليل السبت تصعيدا من قبل المتظاهرين الرافضين لعملية الاختطاف، وعمدوا بعد منتصف الليل إلى إغلاق جسور النصر والزيتون والحضارات، واضرموا النيران فيها، مهددين باستمرار التصعيد في حال عدم الكشف عن الجهة التي اختطفت وأصابت اثنين من الناشطين.

وأعلنت قيادة شرطة ذي قار -من جهتها- تحديد موقع الناشط المختطف بعد اقتياده إلى جهة مجهولة على يد مسلحين يستقلون مركبتين ذات دفع رباعي، بعد إصابة ناشط آخر كان برفقة العراقي.